في العراق يريدون وطناً

21 أكتوبر 2020
+ الخط -

تمثل الجريمة التي وقعت في قضاء بلد، بمحافظة صلاح الدين، ويعتقد أن مليشيا "عصائب أهل الحق" متورّطة بها، تمثل، على بشاعتها، فرصة مهمة لحكومة مصطفى الكاظمي لفرض إرادة الدولة، وتحويلها إلى ملاذ يحقق الأمن لكل مواطنيها. يمكن للكاظمي الاستفادة من النقمة الشعبية الشديدة التي خلفتها الجريمة في أوساط العراقيين جميعا، السنّة والشيعة، في استعادة هيبة الدولة وضبط المليشيات التي عاثت في العراق فسادا.