الطقس
errors
أنطوان شلحت

العودة أمّ الاختراع

26 أبريل 2017 | حضور حق العودة يتعلّق بعنوانٍ ظهر في صحيفة فلسطينية، ووسم تلك العملية بثلاث كلمات: "العودة أمّ الاختراع". وجاء بعد خمسة أعوام من الاجتياح الإسرائيلي للبنان، وبعد انتهائه قال مناحيم بيغن: "اآن الأوان كي تنعموا بالهدوء والأمن والاستقرار إلى الأبد"!.

سما حسن

قاتلُ السّيدة

26 أبريل 2017 | كيف تحوّل هذا الشاب حليق الرأس، هادئ الملامح، والذي يتغنّى بحبّه وتعلّقه بطفلته الأولى الرضيعة، وقد امتلأ حائطه الافتراضي بالآيات القرآنية والأدعية، حتى تشعر بنفسك وكأنّك في حضرة ملاك، كيف تحوّل في يوم وليلة إلى شيطان؟

توفيق بوعشرين

أكثر من انتخابات

26 أبريل 2017 | الفائز بصدارة الانتخابات الفرنسية، إيمانويل ماكرون، شبه صفحة بيضاء وخارج المؤسسة الحزبية التقليدية، ما ساعده على أن يكون صوت الاحتجاج والغضب الصاعد من المجتمع الفرنسي تجاه الطبقة السياسية الغارقة في الفساد وتضارب المصالح والامتيازات واستغلال المناصب.

  • 2017-4-22

    باص أخضر ومدى أحمر

      23 أبريل 2017 باصات النقل الداخلي، في أغلب مدن العالم الكبرى، باستثناء لندن، مطلية باللون الأخضر، وهو أمر لا يخلو من دلالةٍ مدنية، ولو لم يدرسه المتخصصون بتأثيث العمران والحياة، لما اجتمعوا على مكانة اللون الذي يظل أنسب للبصر، ومبعثا للراحة.

  • 2017-4-22

    ترامب والسعودية.. ميزان جديد

      23 أبريل 2017 تقوم المقاربة الأميركية الجديدة بشأن سورية على إعادة تعريف الأهداف والمصالح الحيوية، لتضم تحجيم نفوذ إيران إلى خطر "داعش"، ورحيل الأسد، والتدخل المباشر في اللعبة السورية، وهي تحولاتٌ تنسجم كثيراً مع الرغبات السعودية، وتخلق ارتياحاً شديداً في أوساط الرياض.

  • 2017-4-22

    رقص وموسيقى في فلسطين

      23 أبريل 2017 لا ينتصر للفلسطيني على نقيضِه، القاتل وسارق الأرض، من دون أن يتسلح بمزاوجة الإنساني العريض فيه مع الإنساني العام في كل الأرض، من دون أن يوازي منَعته في المقاومة المسلحة مع إعلاء قيمة الحياة حقاً فردانياً، وحقاً للمجموع الإنساني.

  • 2017-4-22

    "داعش" باقٍ... ولن يتمدّد

      22 أبريل 2017 سيكون أمام "داعش" مرحلة زمنية، انتقالية على الأرجح، يختفي فيها جميع قيادييه وعناصره من ساحات القتال المباشر، ولن يبقى سوى وكالة أعماق الناطقة باسمه، لتتبنّى كل حدث أمني في العالم باسم "داعش".

  • 2017-4-22

    في غرفة الانتظار

      22 أبريل 2017 لا يمكن لمريضٍ أن يُترك وحيدا هكذا إلا إذا كان متشرّدا، أو مقطوعا من شجرة. .. فكّرت، خلال مدة الانتظار في المشفى، بهذا السلوك الجمعي المشرقي، هل السبب أننا أكثر ترابطا في علاقتنا الإنسانية، العائلية والاجتماعية، من الغرب؟

  • 2017-4-22

    لماذا نهتم بالتجربة التركية؟

      22 أبريل 2017 أخطر ما حدث في تركيا، أخيراً، هو خسارة النموذج، هل سنطلب اليوم من السلطويين العرب أن يتعلموا من أردوغان إغلاق الصحف والقنوات، أم اعتقال الصحافيين، أم فصل الموظفين على الهوية السياسية؟

  • 2017-4-22

    يا لها من هدنة

      22 أبريل 2017 بنجاح الضامنيْن، الروسي والإيراني، في تحويل وقف إطلاق النار في سورية إلى حربٍ قضمت مناطق مهمة خارج سيطرة النظام، ورحلت سكانها الذين بلغ عددهم في وادي بردى والوعر مائتي ألف مواطن، انتقل الضامنان إلى استخدام السلاح الكيميائي في خان شيخون.

  • 2017-4-21

    ثمن الأسد

      21 أبريل 2017 مهما كانت طبيعة التكتيك الذي سوف تعتمده موسكو من الآن فصاعداً، من أجل إبقاء ورقة الأسد عالية الثمن، فإنها لم تعد قادرةً على المناورة، كما كان عليه الأمر قبل الضربة الأميركية التي وضعت قواعد جديدة للوضع السوري.

  • 2017-4-21

    إضراب الأسرى الآن

      21 أبريل 2017 اليوم، ونحن نعيش تجربة إضراب جوع الأسرى الفلسطينيين في سجون دولة الاحتلال الإسرائيلية، ننظر إلى التجربة الأيرلندية، علّنا نتعلم بضعة دروسٍ تفيدنا في إنجاح الحملة الفلسطينية، ليس لأننا قاصرون، بل لأن تجارب الشعوب متشابهة، وتربطها علاقات جدلية.

  • 2017-4-21

    الانقسام... باقٍ ويتمدد

      21 أبريل 2017 بات واضحاً أن حالة الانقسام الفلسطيني عصية على كل محاولات الحل. وهي ربما في طريقها إلى مزيد من التجذّر في حال إجراء الانتخابات البلدية في الضفة الغربية الشهر المقبل، واستثناء قطاع غزة منها، كما هو ظاهر حتى الآن.

  • 2017-4-21

    أزهر جون ترافولتا

      21 أبريل 2017 يطلق عبد الفتاح السيسي قطعاناً من شبيحة الخطاب الديني، الزائف، وأسراباً من سفلة القول، ضد الأزهر، مرة يتهمونه بالإرهاب، ومرّات بالرجعية والجمود، في محاولة لاختطاف سلطة الفتوى والتشريع والحل والعقد، وإسنادها إلى كائناتٍ من نوعية ذلك الدعي، التلفزيوني، إسلام البحيري.

  • 2017-4-21

    شعاعٌ من فيروز

      21 أبريل 2017 يقال إن فيروز لا تحب الإفراط في مديحها، ولا تستحسن أن توصف أيقونةً وأسطورة. ولكن هذا أمرٌ يخصّها، أما نحن، فلن نملّ من أشياء مثل هذه، ولا من افتتاح الصباحات بأغنياتٍ من فيروز، ولا الأماسي أيضا، ولا جلسات العصارى.

  • اختيارات القرّاء

    مشاهدة تعليقاً إرسالاً
alaraby