alaraby-search
الطقس
errors
فاطمة ياسين

سورية.. المعركة التالية

21 يوليو 2018 | مدينة إدلب، وهي الرقعة الأخيرة الباقية تحت سيطرة المعارضة المسلحة، ويوحي اتفاق خروج سكانها الشيعة، بأنها الهدف التالي، خصوصا وقد تعهد بشار الأسد، بأنه ينوي استرجاع كل سورية، وتبدو معاركه ناجحة بدعم فعال من الطيران الروسي، فهل ينجح هنا أيضا؟

خطيب بدلة

سيرة القبضايات المنافيخ

21 يوليو 2018 | كان أبو فلان يتباهى بأن زوجته مطيعة، وهي بالأصل لم تكن مطيعةً إلى حد أن تمتح الماء من الجب، وتفرغه في المزراب، لكن خوفها من زوجها جعلها تلبي أتفه طلباته، خوفاً من أن يضربها، فيُعَطِّل ما تبقى لديها من حواس.

باسل طلوزي

فتح القاهرة.. ووعّاظ الشياطين

21 يوليو 2018 | عليّ أن أصدق أن التطبيع مع الكيان الصهيوني "حلال"، على اعتبار أن شيخي المبجل، علي جمعة، زار القدس، وهي ترزح تحت الحراب الإسرائيلية، وكأنه يبيح مثل هذا الاحتلال، ويطالبنا بالتعامل معه أمرا واقعا.

  • 2018-7-18

    المغرب.. جرف خلاسي ما بين البحر والمحيط

      18 يوليو 2018 المغرب هو تلك العمامة المباركة الجميلة ما بين البحر والمحيط التي جعلت بول بولز يصاحبها ستين سنة، تاركا الغرب لميكنته، وهوس انتصاراته وقنابله، محتميا من هول العالم، بدخانه وغليونه وموسيقاه وكتبه وترحالاته المشوقة والطبيعة وأصحابه من الصيادين والحكائين والندماء والضيوف.

  • 2018-7-18

    لا بوصلة للكتابة

      18 يوليو 2018 فضلت دائما أن أكتب عن المعاني الغامضة التي أريد تمريرها إلى القارئ، بدلا من الكتابة السهلة والمغرية والمريحة عن المعاني الواضحة أو المباشرة، والتي لا تكاد تكلفني إلا الوقت الذي أقضيه في تدوينها على الورقة، أو على الشاشة أمامي.

  • 2018-7-18

    المتاهة الإنكليزية

      18 يوليو 2018 تبدو لندن من قريب ضحية لتوجه خاطئ، وأنها ليست بحاجةٍ إلى خيار الخروج من الاتحاد الأوروبي، ومن تابع التداعيات خلال عامين يصل إلى قناعةٍ بأن الذين كانوا يقفون وراء هذا القرار، من بين الساسة، لم يدرسوه جيدا.

  • 2018-7-17

    عن دول تظن نفسها كبيرة

      17 يوليو 2018 ثمّة دول تظن نفسها كبيرة، لكن جيوشها هزمت أخيرا أمام مليشيات وتنظيمات مسلحة في سيناء والموصل والرقة وتعز... الأمر الذي يجعلنا نقول أن هذه الدول قادرة على قمع شعوبها، وسحق معارضيها، وتهديد جيرانها الأقل قوة أو الأصغر حجماً.

  • 2018-7-17

    في ذكرى إحسان عباس

      17 يوليو 2018 في كتابه "تاريخ النقد الأدبي عند العرب"، قدّم الناقد الراحل، إحسان عباس، صورة عن النقد الأدبي عند العرب منذ أواخر القرن الثاني الهجري حتى القرن الثامن، في مشرق العالم الإسلامي ومغربه. واتبع فيه "منهج التدرّج الزماني".

  • 2018-7-17

    الماضي يأتي غداً

      17 يوليو 2018 ... ما ذنبي أنا لكي تنتهي قصة حبي مع الإنسان الذي اختاره عقلي، وارتاح له قلبي، لأن خالتي قد أحبت شاباً وأخطأت معه، وقتلها أحد أفراد عائلتها، ودخل السجن عاما، ثم خرج منه مرفوع الرأس، لأنه غسل عار العائلة.

  • 2018-7-17

    إيران في البازار الروسي

      17 يوليو 2018 تسعى موسكو إلى سيطرة مطلقة على قطاع الطاقة الإيراني، وهذا يحول إيران إلى محمية روسية، فهل يكون هذا الثمن الذي يطلبه بوتين لعدم بيع إيران للأميركيين والإسرائيليين؟ وهل غدا أصحاب البازار الأشهر جزءا من بازار أكبر، ساقتهم إليه أوهام القوة؟

  • 2018-7-17

    تجفيف منابع الصحافة المصرية

      17 يوليو 2018 في الأيام التي سبقت تمرير "قانون تجفيف منابع الصحافة" في مصر، اشتغلت وسائل إعلام السلطة على نصّ موحد، يتناول ما وصفته بحرب الشائعات التي يشنها الأشرار على مصر، ما يعبر عن فزع في دوائر النظام من أي صوتٍ لصحافةٍ بديلة.

  • 2018-7-16

    "الحراك الإسلامي" بعد الربيع العربي

      16 يوليو 2018 انعكست التطورات الدراماتيكية والمتغيرات الهائلة الكبيرة في المنطقة العربية التي حدثت بعد "الربيع العربي" على الشباب العربي، وتحديداً أبناء التيار الإسلامي الذي اضطرب بشدّة بعد الانقلاب على العملية الديمقراطية في أكثر من بلد عربي.

  • 2018-7-16

    أهلاً بالانهيار

      16 يوليو 2018 عشية الحرب اللبنانية الأهلية، كان باستطاعة الأساتذة المتخرجين حديثا أن يدفعوا من معاشهم، مصروفهم اليومي، وملابسهم، وكتبهم، وقسط سيارة، وإيجار بيت، وأن يسافروا حتى مرة في العام. اليوم لم يعد ذلك ممكناً.

  • 2018-7-16

    الطريق إلى قرطاج.. مفتوحة

      16 يوليو 2018 من شأن عدم ترشّح الرئيس التونسي، الباجي السبسي، لولاية ثانية، أن يضع الحكومات الأوروبية والغربية أمام مرحلةٍ جديدةٍ غير واضحة المعالم، فقد استمد الغرب ثقته في تونس، انطلاقا من ثقته في شخص السبسي، وفي قدراته وجديته وفي وزنه.

  • 2018-7-16

    في تعليم الفلسفة

      16 يوليو 2018 وحدها الجامعة الأردنية في عمّان، من بين نحو عشرين جامعة، حكومية وخاصة، تدرّس الفلسفة، ما يعود إلى أن "سوق العمل" يخلو من فرص شغلٍ للخريجين. وليس مقبولا تذرّع وزارة التربية والتعليم الأردنية بسببٍ كهذا للإبقاء على عدم تدريس الفلسفة.

الأكثر مشاهدة

  • الأكثر مشاهدة

alaraby