alaraby-search
الطقس
errors

"فرانس 24" عربي والسيسي: التشبيح والمدير والحمار

قبل أيام وصف مدير القسم العربي في "فرانس 24" نبيل الشوباشي، من يعطي رأيه في الشأن المصري من غير المصريين بـ"الحمار"، وهو ما يعيدنا إلى تغطية القناة للشأن المصري في السنتين الأخيرتين

خطاب ترامب العنصري... ليس فريداً

لم يتدخل "تويتر" هذه المرة، ولا يبدو أنه سيفعل، لحذف سيل حماقات عنصرية مكرّرة من رئيس الولايات المتحدة الأميركية، دونالد ترامب، وهذه المرة بحق سيدات منتخبات في المؤسسة التشريعية الأميركية.

  • لكنّها بيروت

    كأن لا هواء في المدينة. تحاول بصعوبة أن تأخذ نفساً ولو خفيفاً كي تبقى على قيد الحياة أو كي تتأكد أنك ما زلت تتنفس. كل شيء في هذا البلد يحاصرك. كل شيء... وأنت لا تفعل شيئاً

  • بحثنا ولم نجده

    باكرًا جدًا دخل مصطلح "الخطف" إلى قاموسي. لا أذكر تحديدًا كم كان عمري عندما بدأت أفهم أحاديث جدتي وأمي وبعض أفراد العائلة عن عمٍّ لي خُطف بعد ولادتي بأشهر قليلة.

  • شهادتي على اعتصام رابعة: بأي ذنب قتلوا؟

    منذ ثلاثة أعوام، وقبل فض اعتصامي رابعة والنهضة بنحو أسبوعين، تسنى لي أن أقوم بتغطية اعتصام رابعة العدوية ثلاث مرات في ثلاثة أوقات مختلفة نهاراً وليلاً

  • الدولاب

    "علقوه عالدولاب". لم أتمكن يومًا من تخيّل كيف يُمكن استعمال الدولاب كوسيلة للتعذيب.

  • جغرافيا القلق

    جغرافيا القلق في بيروت سمفونية متكاملة، من أصوات وتعابير جسدية حادة وأخلاق "ضيقة".

  • الإعلام اللبناني وتغطية الاغتصاب: الخفة التي لا تُحتمل

    عند كل محطة سياسية أو اجتماعية أو أمنية، تظهر، بشكل نافر، الخفة التي تتعاطى بها وسائل الإعلام اللبنانية مع مجتمعاتنا. فبعد لحظات من انتشار خبر اغتصاب فتاة قاصر في مدينة طرابلس شمال لبنان، سارعت وسائل إعلام.

  • مؤامرات "المستقبل" والفاعل والمفعول به

    صاغ أحد مستشاري زعيم تيار المستقبل، سعد الحريري، فكرة وحيدة ووزّعها على بعض من حوله، لتصل عبر الجدول التراتبي المعكوس إلى الزملاء والموظفين في المؤسسات الإعلامية والمستقبلية

  • "الله أكبر" كدليل اتهام

    مع تداول خبر "الطعن" الذي حدث يوم الثلاثاء، في ألمانيا، أُزيح النقاش مباشرة إلى بحث "الدوافع الإسلامية" وراء ارتكاب هذه الجريمة، بين شاهد عيان يؤكد أن المجرم رفع هتافات "الله أكبر" وآخر يقول إن المعتدي كان يردد "سأقتل جميع الكفار".

  • أحكام الإعدام وشعب الليبرالية المختار

    أصل الحكاية أنه قتل على الهوية، وهي هنا هوية مهنة اسمها الإعلام، حتى وإن حاول القتلة، وضع القتلى في دائرة أخرى، تتعلق "بالأمن القومي، وإفشاء أسرار الدولة"

  • الحكم بإعدام الصحافيين أو عار النظام المصري المستمرّ

  • المهنة: صحافي... الحكم: "إحالة للمفتي"

    "أكثر من هذا السقوط لا يمكن"... هو لسان زميلة رئيسة تحرير صحيفة دنماركية، التقينا في مناسبة لا علاقة لها بالمهنة: في سوق على شاطئ مدينة يعيد التاريخ إلى العصور الوسطى عن تجارة الفايكنغ

  • بيروت مدينتنا

    أطلّت السلطة السياسية علينا من جديد بلائحة تمثيلية لانتخابات بيروت البلدية لتسألنا، على الطريقة الشوفينية المعتمدة في أحزاب اليمين، "من أنتم؟". تقول بصريح العبارة: "أنتم الوافدون ونحن أهل المدينة".

الأكثر مشاهدة

  • الأكثر مشاهدة

alaraby
جميع حقوق النشر محفوظة 2019 | اتفاقية استخدام الموقع
سياسة الخصوصية