الطقس
errors
محمد مصطفى شاهين (فلسطين)

الانحراف الفكري يخدم الاحتلال

22 أغسطس 2017 | يلجأ المنحرفون فكرياً الي تبسيط الأمور العظيمة، كحرمة الدماء والتكفير، ويميلون إلى الخلافات والصراعات والقتل والتناحر. يترعرع أصحاب الفكر المنحرف، ويتعاظم وجودهم في هذه البيئة المعقدة، فنجدهم متناقضين في أفعالهم وأقوالهم وسلوكهم.

حسام السندنهوري (مصر)

المشاركة في الانتخابات

22 أغسطس 2017 | لن تخرج الانتخابات الرئاسية في مصر عن أمرين، فإما تتم انتخابات ديمقراطية نزيهة، وذلك سيكون بضغوط دولية على النظام، أو ستتم مسرحية هزلية، بطلها قائد الانقلاب، عبد الفتاح السيسي، مع مجموعة من الكومبارس، لزوم الصورة لكي تطلع حلوة.

عبدالرحمان الأشعاري (المغرب)

ترامب وبيونغ يانغ

21 أغسطس 2017 | يعتبر نظام بيونغ يانغ من أكبر المنتهكين للقيم الكونية لحقوق الإنسان، كما هي متعارف عليها دوليا، بحيث يستدعي هذا النظام تدخلاً عسكرياً أممياً، حتى ولو لم يكن يمتلك أسلحة دمار شامل، من أجل حماية الشعب الكوري الشمالي من هذه الانتهاكات.

المزيد من الآراء

  • هشام العين (المغرب)

    الإسلاموفوبيا.. وجه آخر

    21 أغسطس 2017 | يحاول الإعلام الغربي على غرار الأحزاب اليمينية المتطرّفة بشكل حثيث وممنهج، إيهام المواطن الأوروبي والأميركي بأنّ المسلمين وراء كل الأحداث الإرهابية في بلدانهم، ولترسيخ هذه القناعة كانت الهجمات المرتبطة بالمسلمين تحظى بتغطية إعلامية واسعة، وإسهاب شديد في تداول المعلومات وتحليلها.

  •  عبد السلام المساتي (المغرب)

    في انتظار خطاب ملكي

    20 أغسطس 2017 | يخرج محللون سياسيون، من أساتذة جامعيين و"مفكرين" وكتاب ليكرّروا بنوع من اليقين أنّ الحل لكل ما يحدث في المغرب من قلاقل يكمن في إعفاء حكومة سعد الدين العثماني، واللجوء إلى حكومة وحدة وطنية، تتزعمها كفاءات وطنية، لا خلفية إيديولوجية لها.

  • محمد مصطفى جامع (السودان)

    مكافحة الفساد بين السودان وإثيوبيا

    20 أغسطس 2017 | إذا أردنا أن نقارن بين إثيوبيا والسودان، في مكافحة الفساد، سنجد البون شاسعا، على الرغم من الحديث المتكرّر والممجوج لحكومة الخرطوم عن محاربة الفساد، فالسودان ظلّ يحوز على لقب أكثر الدول فساداً على مستوى العالم بحسب منظمات الأمم المتحدة.

  • محمد لطفي (مصر)

    يسقط.. يسقط حكم العسكر

    19 أغسطس 2017 | الاعتقالات المتكررة وعدم السماح للمحامين المدنيين بحضور التحقيقات، ومدّ فترة الحبس الاحتياطي والمحاكمات العسكرية.. ألا يمثل ذلك حكما عسكريا فعليا؟ مد الجيش والمؤسسة العسكرية الطرق ورصفها من دون طلب من الحكومة المدنية، وبأمر رئاسي مباشر، ألا يعتبر حكما عسكريا فعليا؟

  • ديار حاجي (سورية)

    حافلة الإسكان العسكري

    19 أغسطس 2017 | ... استمرت الأحداث في سورية بالتطور التدريجي، ولاحظت، مع الأيام، أنّ السرقات باتت تنتشر في المشروع من دون رقيب أو حسيب، وأنّ الموظفين باتوا في أكثر الفترات إهمالاً للعمل والدوام وباتت الفوضى سيد الموقف في كل شيء.

  • فوزي الحقب (اليمن)

    حماس والمعادلة المعكوسة

    18 أغسطس 2017 | كنّا نتمنى أن لا تساوم المملكة العربية السعودية على هذه المبادئ الأساسية للأمة، لكنها على ما يبدو واقعة بالخطأ التاريخي الذي لا يغتفر، ومصرّة على إلحاق الخسارة في كل شيء، حتى ولو كانت النتيجة التفريط بثوابت الأمة وحقوقها العادلة.

  • أحمد سلوم (سورية)

    سياسيو الثورة السورية

    18 أغسطس 2017 | سبعة أعوام مرّت على الثورة السورية التي كان هدفها إسقاط نظام الفساد والظلم وإعادة العدالة والحرية إلى الشعب السوري الذي طال استعباده منذ تولي عائلة الأسد الحكم فيها. ثم نجد فشلاً ذريعاً تعرّضت له الثورة على الساحة السياسية الدولية.

  • سليمان موسى باكثير (مصر)

    ذكريات دم وأوشحة خراب

    17 أغسطس 2017 | غَبَّر العسكر عبير الحرية، مزقوا عباءة الكرامة ودنسوها، جاءت الدبابة لكي تُعيد الشعب إلى حظائر الطاعة من جديد. نزلت الدبابة في يوليو/ تموز 2013 إلى الشارع المصري، ومن أمامها "الهتيفة" يمهدون لها الطريق، يهتفون ويطبلون ويرقصون

  • أشرف أبوخصيوان (فلسطين)

    وطن ثلاثي الأبعاد

    17 أغسطس 2017 | ينتظر المواطن الفلسطيني أن تتحسن ساعات وصل الكهرباء من أربع ساعات إلى ثماني، أن يستمتع بالاستجمام على شاطئ بحر غزة من دون أن يستنشق مزيدا من رائحة المجاري، أن ينعم بأكله شهية من الأسماك البحرية بأسعار مناسبة..

  • عبد الرحيم ثابت المازني (مصر)

    منطق السادة والعبيد

    16 أغسطس 2017 | على المعارضة أن تكون أفضل بممارساتها وأدوارها، لأنّ المعارضة عملٌ وإنتاجٌ وإفرازٌ، وليست صوتاً جهورياً يحدث ضجيجاً من دون عطاء أو فكر. من يقول إنّ مصر لا يمكن أن تسير بدون شخص مضلّل، فالحياة لا تقف عند أحد.

  • حمزة بوحدايد (المغرب)

    مساحة خرقاء

    16 أغسطس 2017 | "فيسبوك" منصت جيد، يجعل الجميع يتكلم وبسواسية. أعطى مساحة للنفس البشرية لتقول ما لديها وتحقق جزءا من مكبوتاتها النفسية، في محاولة لانتزاع الاعتراف، وإبراز الأنا وإثبات الذات في نصف واقع.

  • أحمد ناصر حميدان (اليمن)

    اليمن.. تعطيل الدولة الوطنية

    15 أغسطس 2017 | الإصرار على زج القبيلة في العمل السياسي سيعني أنّ هناك نية مبيتة للاستمرار بتعطيل أي تحوّل إيجابي نحو الأفضل، لأن التكتلات المناطقية والطائفية والقبلية والسلالية تتفوّق فيها الهويات الصغيرة عن الهوية الوطنية.

  • إسماعيل الهدار (تونس)

    أمام الحشد الكبير

    15 أغسطس 2017 | كان قلمه هو ملاذه، مخلصه ومنتقده. مخلّصه بأنّ وفر له مجالاً مناسبا للتحاور النفسي. منتقده بأنّ انتقد جلّ تصرفاته، أفكاره ومواقفه المتناقضة. ذلك القلم الذي لم ولن يسمح له بأن يبقي سجينا لتلك المخاوف.

  • همام السليم (العراق)

    الموصل وتحديات سياسية

    14 أغسطس 2017 | يلوح في الأفق تغليب مشهد عدم الاستقرار السياسي على صعيد الحكومة المحلية لنينوى، بعد تحرير الموصل، وقد بدأت ملامح ذلك بالظهور حتى قبيل التحرير، من خلال دعوات إلى استجواب المحافظ، وثم إلغائه وتشكيل تكتلات سياسية جديدة داخل مجلس المحافظة.

  • مازن فارس (اليمن)

    أبوظبي وحُلمها المتوحش في اليمن

    14 أغسطس 2017 | تحاول أبوظبي التغطية على انتهاكاتها للحقوق والحريات و للسيادة اليمنية والمتمثلة بإنشاء قواعد عسكرية إماراتية في جزيرة ميون والمخا، بالإضافة إلى تشكيل تكتلات سياسية وجماعات مسلحة رديفة للدولة، بطريقة غير قانونية وبمعزل عن الحكومة الشرعية، كما الحال في المحافظات الجنوبية.

  • مصطفى ياقوت (مصر)

    الشيطان ليس دائما في التفاصيل

    13 أغسطس 2017 | لم يحصل هشام على ترقية بدون قصة عن موظف يسهر الليالي، ويطور من نفسه دائما، ولا يذهب إلى العمل لمجرّد إثبات الحضور. ومصر لم ولن تهزم إسرائيل أبدا بدون قصة عظيمة ومتراكمة من التخطيط والتدريب والإصرار والعزيمة.

  • آلاء السهلي (فلسطين)

    المدرسة وصنع الديكتاتوريات

    13 أغسطس 2017 | يقول الفيلسوف الهندي، غوتاما بوذا: "لا تؤمن بكلام معلمك، لأنك فقط تحترم هذا المعلم، لا تؤمن بأي فكرة إلا بعد الفحص والتحليل"، فهل تعمل المدارس العربية بهذا المبدأ؟ وهل يعطى أصلا لطلابها حرية الإيمان بالفكرة؟

  • أشرف أبوخصيوان (فلسطين)

    نفسي في دولة

    12 أغسطس 2017 | هل تكفي ركعتا صلاةِ الضحى لوصفِك بأنك إنسانٌ ملتزمٌ دينيا، ولديك حسٌّ وطنيٌّ ومناضل كبير أم حديثك للإذاعات والفضائيات والصحفِ ومواقعِ التواصل الاجتماعي يمكن أن يضعَك في خانةِ الإنسانِ الوطني؟

  • مطهر الخضمي (اليمن)

    همس المساء

    12 أغسطس 2017 | كان المساء يبدو مثل عشيقٍ تحت نافذة عشيقته التي حُكم عليها بالسجن في غرفتها، وليس لديها إلا تلك النافذة، وذلك العشيق الذي يزورها باستحياء وخوف بين الفينة والأخرى، ليخبرها بصوت خافت جدًا، أنه بخير وقد اشتاق لها.

  • عبدالإله هزاع الحريبي (اليمن)

    صفقة مع الثعلب

    11 أغسطس 2017 | لو يعلم الإماراتيون ويفقهون أنّ مخرجات الحوار الوطني ومسوّدة الدستور الجديد الخاصة باليمن الاتحادي كفيلة بتحقيق رغبتهم بعدم أخونة الدولة في اليمن، بدلاً من كل هذا التوهان وإنتاج المآسي مرةً بعد مرة لأهل اليمن.

  • فوزي الحقب (اليمن)

    قنوات التهريج وإعلام الجزيرة

    11 أغسطس 2017 | جاءت قناة الجزيرة نتاجاً لمسيرة الأمل في صنع الأحداث والتحولات المهمة، وفيصلاً يتعدّى حدود الاحتكار إلى ممارسة فعلية للأفكار الحرّة والقضايا المختلفة.وهنا أصبح حضورها معبّراً عن معنى الحاجة لوجودها، وثمرة سائدة لفاعلية القناة في الأذهان.

  • عبدالرحمان الأشعاري (المغرب)

    خطاب ينصف أهل الريف

    10 أغسطس 2017 | أعطى العاهل المغربي، محمد السادس، في خطابه في مناسبة عيد العرش، الأمر بالتحقيق في أسباب تأخر مشروع "الحسيمة منارة المتوسط"، وهو النقطة التي أفاضت الكأس، وكشفت الغطاء عن واقع سياسي واقتصادي واجتماعي وإداري متعفن ومقيت.

  • محمد لطفي (مصر)

    الكتابة.. وطنية أم خيانة؟

    10 أغسطس 2017 | العجيب والمضحك المبكي أنّ من يوزعون الاتهامات بالخيانة لانتقاد شخص أو رفض سياسة ما كانوا هم أنفسهم أكثر المتهكمين والساخرين من شخص الرئيس السابق، وكانوا يدعون أن فعلهم هذا قمة الوطنية.

  • سليمان موسى باكثير (مصر)

    الحب والطفولة

    9 أغسطس 2017 | أراد موسى بشدّة أن يعطي محبوبته إحدى هذه القصاصات، لكنه فوجئ بل أحسّ وخزة في صدره وغصة في معدته لعجزه عن الإختيار بين القصاصات، فأيّ شخص يريد أن يخبرها عنه؟ أي صورة يريد أن يرسمها في خيالها عن محبوبها؟

  • اختيارات القرّاء

    مشاهدة تعليقاً إرسالاً
alaraby