مواقف

الصورة
حتى الآن، لا يمكن القول إنّ الوساطة العُمانية للمساهمة في حل الأزمة اليمنية قد فشلت في تحقيق أهدافها، أو أن جماعة الحوثيين تعاطت مع الوفد السلطاني بنوع من المماطلة التي تحترفها وتعتمدها مع الأمم المتحدة والمجتمع الدولي.
زكريا الكمالي
زكريا الكمالي
15 يونيو 2021
الصورة
باتومي جورجيا (فرانس برس)
موقف
"الرمبلا" (الرملة) وسط برشلونة، 2017 (Getty)
موقف
التحديثات الحية
الصورة
مصر-الأغذية في مصر-أسواق مصر-14-12-فرانس برس
موقف

في حزيرانَ كهذا، عام 2012، بينما كنت أهمّ بفتح باب غرفتي في لوكندة "توليب" في ميدان طلعت حرب بالقاهرة، انتبهت إلى رجل عجوز يَفتح أو يُغلق باب غرفته المجاورة. حينما دقّقتُ النظر؛ كان سعدي يوسف.

تكاد تونس تتحول إلى أرض احتجاجات، حيث يحتج التونسيون على أي شيء وفي كل وقت، لكن الخشية هي من أن يعتاد المواطنون على النزول إلى الشارع والعودة إلى بيوتهم بأيدٍ فارغة، من دون أن يحققوا شيئاً من مطالبهم.

في منطقتنا لا أحد يجرؤ حتى لمجرد الحديث مع نفسه عن المخالفات المالية التي يرتكبها كبار المسؤولين في الدولة، أو السؤال طبعا عن مئات الملايين من الدولارات التي ينفقها مسؤول على بناء قصور وفيلات واستراحات وطائرات، أو شراء لوحة تتجاوز قيمتها نصف مليار.

رمى لبنان، هو الآخر، بورقة اللاجئين السوريين مستبقاً أسبوع الاجتماعات واللقاءات الدولية، إن بلندن أو بروكسل أو حتى ببرن السويسرية، علّه يزيد حصة المساعدات ويصرف بعض الانتباه عن الأزمات الاقتصادية الخانقة أو يحملها كما جرت العادة للسوريين على أراضيه.

رواية زينب مرعي مزيج بين الشعر والواقع، الذي هو، في عنفه وفي قساوته، يبدو أيضاً أقرب إلى صورة. حدّته ومبالغته تجعلان منه، على نحو، ما فوق الواقع

رغم محاولات "هيئة تحرير الشام"، تسويق نفسها كفصيل معتدل، وكجزء من الثورة السورية، ورغم كل التحولات التي طرأت على هذا التنظيم، إلا أنّ ممارسات الهيئة على الأرض تشي بأنّ كل ما قامت به، لا يعدو كونه تغييراً شكلياً موجهاً للخارج.

يواصل المنتخب الجزائري لكرة القدم بقيادة جمال بلماضي سلسلة مبارياته المتتالية من دون خسارة، بلغت 27 مباراة بعد فوزه على موريتانيا، مالي وتونس في آخر مباراة ودية خارج القواعد، فاز فيها بالنتيجة والأداء أمام فريق محترم يحتل المركز الأول في ترتيب الفيفا

كأن المادة الأثرية التي يحتوي عليها "متحف المسيحية المبكرة" في قرطاج قد بقيت لسنوات تنتظر زيارة المديرة العامة لمنظّمة "اليونسكو" إلى تونس، حيث لم يفكّر العقل الإداري الذي يسيّر شأن الثقافة التونسية في إعادة فتح المتحف للزوار إلا بريط ذلك بأجندة.