مواقف

الصورة
انقلاب في السودان
عسكر السودان لا يريدون استقرارا ولا تنمية ولا نشاطا للاقتصاد المنهار، ولا رفاهية للشعب المطحون، ولا حتى منح المواطن الحد الأدنى للحياة، بل يهمهم شيء واحد هو الحكم والسيطرة على السلطة بكل ما تعنيه الكلمة من مزايا مالية ومعنوية وتحكم واستبداد وقهر.
74F24B5E-0C16-4A04-9F73-2204142ADB7E
مصطفى عبد السلام
27 أكتوبر 2021

في ما اعتبر أكبر طرح في تاريخها، شهدت البورصة المصرية، الأسبوع الماضي، واحداً من أهم أحداثها خلال السنوات الأخيرة، حين طرح سهم شركة "إي فاينانس" الحكومية المتخصصة في التكنولوجيا المالية للاكتتاب العام، فوصلت قيمته إلى ما يقرب من 5.8 مليارات جنيه.

مثلما ابتلع العسكر في مصر القوى التقدمية التي ساعدتهم على الإطاحة بالرئيس الراحل محمد مرسي، كذلك فعل عسكر السودان؛ ابتلعوا القوى التقدمية التي شاركتهم الثورة على حكم عمر البشير.

آخر ما يشغل بال واهتمام الفريق أول عبد الفتاح البرهان رئيس المجلس العسكري في السودان هو المواطن وتحسين أحواله المعيشية المتدهورة منذ سنوات طويلة. وآخر ما يشغله تحقيق العدالة الاجتماعية والتوزيع العادل للثروة، والقضاء على الفساد ونهب المال العام.

بدأت إرهاصات أزمة الطاقة في الصين بداية من الصيف، لكنها تفاقمت بحدة الشهر الماضي وبصورة غير مسبوقة، حيث تسببت في انقطاع الكهرباء بشكل حاد، ليس في المنازل والمصانع فقط، بل وفي الشوارع والطرقات أيضاً.

المصالح الضيقة هي من جعلت "الشرعية" والأحزاب تتذكر وحدة الصف. فالحكومة تفقد أسلحتها السياسية ويتضاءل موقفها التفاوضي في محادثات السلام المحتملة مع تغيّر موازين القوى.

هذا القرن مرشّحٌ ليكون قرن الصراع بين مفاهيم الحرّية والتكافل الإنساني والتقدّم الحضاري الذي أحرزته البشرية، وبين تيّارات تحمل مجموعة من المفاهيم: من القومية المتشنّجة، والعزلة المتنفّجة، والثقافة المنحازة، والتفوّق الحضاري...

خطيئة حمدوك أنه تحدث علناً عن ضرورة إقصاء المؤسسة العسكرية عن البيزنس والصفقات، وأكد رفضه المطلق تدخل الجيش في الحياة الاقتصادية، ولو غض حمدوك الطرف عن هذا المطلب وغيره فربما كان سيحظى بحماية ودعم ومساندة أعضاء المجلس العسكري، لا الانقلاب عليه.

عاد الرئيس التركي من أفريقيا، بغلة اتفاقات وفيرة" عسكرية، دفاعية، صناعية، تجارية، زراعية، ثقافية، وفي مجال الطاقة"، بعد زيارة توغو وأنغولا ونيجيريا، ليعلن غير مرة من القارة، أن علاقة بلاده مع القارة الأفريقية، تنطلق من مبدأ المنافع المتبادلة.