مصر: استكمال إعادة محاكمة "عز" وستة آخرين

18 يونيو 2016
+ الخط -
تستكمل محكمة جنايات القاهرة المصرية، اليوم السبت، برئاسة المستشار عدلي فضلي، إعادة محاكمة رجل الأعمال أحمد عز، أمين لجنة السياسات بالحزب الوطني المنحل، و6 آخرين من قيادات وزارة الصناعة، في قضية الاستيلاء على المال العام، والإضرار العمدي بأموال شركة "حديد الدخيلة".

وكانت محكمة جنايات الجيزة "أول درجة"، برئاسة المستشار محمدي قنصوة، قضت بمعاقبة "عز" بالسجن المشدد 37 عاما، وبمعاقبة إبراهيم محمدين وزير الصناعة الأسبق بالسجن 16 عاماً، وبمعاقبة على أبو الخير رئيس هيئة التنمية الصناعية بالسجن المشدد 8 سنوات، وبمعاقبة ثلاثة آخرين من مسؤولي شركة الدخيلة للحديد والصلب بأحكام متفاوتة من 7 إلى 3 سنوات، لاتهامهم بالتربح والإضرار العمدي بالمال العام بما قيمته أكثر من 20 مليار جنيه.

وكانت تحقيقات النيابة العامة في القضية قد كشفت عن قيام الوزير الأسبق إبراهيم محمدين، خلال الفترة من عام 1999 وحتى عام 2001 بتربيح أحمد عز، دون وجه حق بتمكينه من الاستحواذ على أسهم شركة الدخيلة "الشركة الوطنية المملوكة للدولة لصناعة الحديد والصلب" على خلاف القواعد المقررة وإعفائه من سداد مستحقات هذه الأسهم وغرامات تأخير بما مكنه من تحقيق منافع مالية قدرها 687 مليونا و435 ألف جنيه بغير حق.