إسرائيل تستأنف العدوان.. وحماس تتهمها بمحاولة اغتيال الضيف

20 اغسطس 2014
+ الخط -

غزة ـ رويترز
قالت كتائب عز الدين القسام الجناح العسكري لحركة المقاومة الإسلامية (حماس) إن زوجة محمد الضيف قائد الكتائب وابنه الرضيع قتلا في غارة جوية إسرائيلية على قطاع غزة واصفة إياها بأنها محاولة لاغتيال الضيف بعد انهيار الهدنة.

وقال الجيش الإسرائيلي إن الفلسطينيين أطلقوا أكثر من مئة صاروخ خاصة على جنوب إسرائيل اعترض‭ ‬بعضها نظام القبة الحديدية. ولم ترد تقارير بسقوط ضحايا على الجانب الإسرائيلي.

وقالت مصر التي تحاول التوسط في وقف لاطلاق النار طويل الأمد عبر محادثات غير مباشرة بين الجانبين الإسرائيلي والفلسطيني إنها ستواصل الاتصالات مع الجانبين اللذين غادر وفداهما القاهرة بعد انهيار الهدنة أمس الثلاثاء.

وأنهى العنف عشرة أيام من الهدوء كانت أطول فترة تهدئة منذ أن أطلقت إسرائيل عمليتها في قطاع غزة في الثامن من يوليو تموز بهدف وقف هجمات الصواريخ على أراضيها.

وقال الجيش الإسرائيلي إنه شن 80 غارة جوية على قطاع غزة منذ استئناف القتال أمس الثلاثاء "مستهدفة مواقع إرهابية". وقالت حماس ومسؤولون طبيون إن 19 شخصاً قتلوا في أحدث غارات جوية إسرائيلية بينهم زوجة الضيف وابنه الرضيع البالغ من العمر سبعة شهور. ويعتقد بشكل كبير أن الضيف يدير حملة حماس العسكرية على إسرائيل من مخابئ تحت الأرض.

وقال مسؤول من حماس إن الضيف لم يستخدم المنزل المستهدف الذي انتشلت من تحت أنقاضه أيضا ثلاث جثث لأفراد من العائلة.

وقالت حماس إن إسرائيل فتحت على نفسها "بابا إلى الجحيم" وقصفت تل أبيب والقدس بالصواريخ. ولم تسفر هجمات الصواريخ عن سقوط قتلى لكنها أظهرت أن حماس ما زال بإمكانها نقل حرب غزة إلى قلب إسرائيل رغم القصف الإسرائيلي العنيف في الصراع المستمر منذ خمسة أسابيع.

ولم يرد تأكيد رسمي من إسرائيل انها حاولت اغتيال الضيف الذي استهدفته في غارات جوية أربع مرات على الأقل منذ منتصف التسعينيات وتحمله المسؤولية عن مقتل العشرات من مواطنيها في هجمات انتحارية.

وقال ياكوف بيري وزير العلوم الإسرائيلي ورئيس الأمن السابق لاذاعة الجيش "لدي قناعة بأنه لو كانت معلومات المخابرات تشير إلى أن محمد الضيف لم يكن في الداخل لما قصفنا المنزل".

وقال وزير الأمن الداخلي الإسرائيلي اسحق اهارونوفيتش عضو مجلس الوزراء الأمني المصغر المقرر أن يجتمع في وقت لاحق اليوم الأربعاء للصحفيين "سنواصل ضرب قادة حماس".

وقال مسؤولون في قطاع الصحة في غزة إن خمسة أطفال قتلوا في غارات جوية منفصلة وقال الجيش الإسرائيلي إنه استهدف مسلحين في شمال غزة.