فيفا يحارب القرصنة
"فيفا" يحارب قرصنة حقوق "بي إن سبورتس" (Getty-العربي مونديال)

"فيفا" يحذر السعودية بسبب قرصنة "بي إن سبورتس"

11-07-2018

أصدر الاتحاد الدولي لكرة القدم "فيفا" بياناً يدعو فيه السعودية ومختلف الدول التي لوحظت فيها أنشطة القرصنة غير القانونية لحقوق البث الخاصة بشبكة "بي إن سبورتس" بالعمل على إيقاف هذه القرصنة.

وأصدر "فيفا" بياناً جديداً حول قرصنة حقوق شبكة "بي إن سبورتس" في بداية منافسات كأس العالم لكرة القدم بروسيا، بعد أن قامت قناة مقرصنة تدعى بي أوت كيو ببث مباريات المونديال والمباراة الافتتاحية.

ولاحظ الاتحاد الدولي أن القناة المقرصنة تواصل استغلال إشارة بث كأس العالم بروسيا 2018 من دون رادع، رغم بيان "فيفا" الأول والتحذيرات المتتالية، التي امتدت إلى الكثير من الاتحادات والهيئات الرياضية العالمية.

ووكل الاتحاد الدولي محامياً لاتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة في السعودية، ويعمل حالياً مع عدد من مالكي حقوق النقل الذين تضرروا لحماية مصالحهما المشتركة، في محاولة لمنع ظاهرة القرصنة التي تضر بأصحاب الحقوق الحصرية.

وكان الاتحاد الدولي قد أصدر بيانا رسميا بعد ثلاثة أيام من انطلاق منافسات المونديال، أكد فيه علمه بقيام القناة بقرصنة حقوق البث الخاصة بشبكة "بي إن سبورتس"، وأنها بثت بشكل غير قانوني المباريات الأولى من كأس العالم 2018 بروسيا، ومنها المباراة الافتتاحية بين منتخب البلد المضيف والسعودية التي انتهت بخماسية نظيفة لروسيا، مؤكداً أنه يأخذ الموضوع بمنتهى الجدية، لأن هناك عقوداً موقعة لحقوق البث في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا ويجب احترامها.

وشدد بيان "فيفا" على أن ذلك البث غير القانوني يعد انتهاكاً لحقوق الملكية الفكرية، مشيراً إلى أنه يدرس حالياً كل الخيارات المتاحة لوقف خرق حقوقه، لا سيما اتخاذ خطوات بحق المؤسسات الشرعية التي يُنظر إليها على أنها تدعم مثل هذه الأنشطة غير القانونية.

(العربي مونديال)