الأوسكار يتوّج السوريين.. ترامب أفسد الحفل
الأوسكار يتوّج السوريين.. ترامب أفسد الحفل
(المصوّر السنيمائي السوري خالد الخطيب، تصوير: بولنت كيليك)
خلف كواليس جوائز الأوسكار، وبعد فوز الفيلم الوثائقي السوري "الخوذات البيضاء" بالجائزة، مُنع سينمائي سوري مشارك في العمل من دخول أميركا لاستلام جائزته.

خالد الخطيب، سينمائي سوري مُنع من دخول الولايات المتّحدة، السبت الماضي، بسبب وجود "معلومات سلبيّة عنه"، بحسب مسؤول من دائرة الهجرة الأميركية، ولم يتم توضيح هذه "المعلومات السلبيّة"، والتي قد تنحصر ما بين مخالفة جواز سفر بسيطة إلى الانتماء لجماعة إرهابيّة.

خالد الذي يبلغ من العمر 21 عامًا، عمل في وثائقي "الخوذات البيضاء" من إنتاج شركة "Netflix"، كان من المقرّر أن يصل إلى كاليفورنيا، السبت الماضي، للمشاركة في حفل توزيع جوائز الأوسكار، أمس الأحد، الجائزة التي ترشّح لها العمل الوثائقي وفاز بها.

كان خالد قد طلب الفيزا لحضور الحفل وحصل عليها، وكان من المفترض أن يتمّ منحه تصريحًا على جواز سفره ليدخل الولايات المتّحدة الأميركية، ولم يتحصّل عليه، ولسبب مجهول احتجز خالد من السلطات التركيّة وهو في المطار، وليس هناك أيّ أنباء عن سبب احتجازه.

وقال متحدّث من دائرة الأمن الوطني الأميركي عند سؤاله عن الأمر: "لدخول الولايات المتّحدة الأميركية يجب أن تحمل تصريح دخول نافذ".

وبحسب وكالة "الأسوشييتد بريس"، إنّه بسبب قوانين الرئيس الأميركي، دونالد ترمب، مُنع بعض حاملي الجنسيّات من الدخول الى الولايات المتّحدة الأميركية، ولم يسمح لخالد بالحصول على التصريح لحضور حفل تتويج العمل.