تعويم العملة... إليك أبرز السلبيات والإيجابيات

+ الخط -

مع اشتداد الأزمة الاقتصادية الناجمة عن تداعيات جائحة كورونا، تبحث الدول حول العالم حلولاً مالية ونقدية للتعافي والتكيف مع الأزمة، منها "تعويم العملة الوطنية"، الذي يحمل بين طياته إيجابيات وسلبيات في آن واحد.
تلجأ الدول إلى سياسة تعويم عملتها، في حالة اضطرابات الأوضاع المالية والاقتصادية، وتزايد المضاربات في سوق النقد الأجنبي وفقدان البنك المركزي السيطرة عليه. تؤثر هذه الاضطرابات على أداء ميزان المدفوعات للدولة، وتتسبب في اتساع حجم العجز التجاري، وسط تأثر الصادرات وانكماش الاستثمار الأجنبي الوافد، بسبب تراجع الثقة في مستقبل الاقتصاد...

فماذا تعرف عن التعويم؟ 

المزيد في اقتصاد