/File/Get/146e8a0a-e7b1-4cf8-80ce-b3674e30b4a3%%%ابتسم لي على مهل وغاب%%%شَعري لم يعد كثيفاً/ والخطّ ذو البريق الخفيّ/ بين العينين/ يزداد عمقاً/ لكن، في أصابعي عندما تلامس/ خدّ ولد/ في الرماد الذي يخفي الزرقة أكثر فأكثر/ في الشتاء/ أمام نافذتي هنا حيث أكتب/ بحرُ الغروب/ في عُباب السماء.%%%شعر
https://www.alaraby.co.uk/culture/84d7902d-1feb-47b2-a72e-1fa9571ae756 facebook twitter whatsapp