/File/Get/85c058e8-e3b0-44fe-b231-3edf0e1439e2%%%لـمّا تُركنا في عهدة النهر الطويل%%%في بحره عبرتُ كوناً مهولاً/ أرَيْتُهُ الروحَ التي ابتدأت من محض طيف/ ما تراءى أنه بحرٌ جاشَ بالدمِ وأنّ الأرضَ كانتْ خواء/ في الخواءِ يَعْمَهُ العالم. مهيضةُ الجناحين أنا الآنَ. والأمواجُ امتصّت الدمَ الذي اندفقَ من الجرح/ سأُريهِ روحاً يعتريها البرد. %%%شعر
https://www.alaraby.co.uk/culture/25655c41-1574-4285-9d7f-bbe571b7a024 facebook twitter whatsapp