/File/Get/7311bd66-6188-4359-aee5-1d78d0780b14%%%في انتظار النيزك%%%قبل أربع سنوات كان يبحث جدياً عن بلد يغادر إليه بدلاً من بلده الذي تضربه القلاقل. فكّر في بلد شقيق يربي فيه أطفاله على عادات قريبة ووسط أشخاص يتحدثون اللغة نفسها، وإن بلهجة مختلفة عن لهجة بلده.%%%تعليق
https://www.alaraby.co.uk/society/f7162426-9089-4b2b-b281-6d0b2692b9b0 facebook twitter whatsapp