وفاة مصمم الرقص البريطاني ليام سكارليت

18 ابريل 2021
الصورة
ليام سكارليت (تويتر)
+ الخط -

توفي الراقص ومصمم الرقصات البريطاني ليام سكارليت نجم فرقة الباليه الملكية في لندن، المتهم بانتهاكات جنسية، بصورة مفاجئة عن 35 عاماً، بحسب ما أعلنت عائلته السبت.

وقالت العائلة في بيان "بحزن كبير نعلن الوفاة المأساوية المبكرة لمحبوبنا ليام"، مضيفةً "في هذه اللحظة الصعبة للعائلة، نطلب احترام حياتنا الخاصة للسماح لنا بالحداد".

ولم توضح العائلة سبب وفاة الفنان صاحب المسيرة الصاخبة والتي أُعلن عنها غداة قرار المسرح الوطني الدنماركي إلغاء عروض عرضه للباليه "فرانكنشتاين" بسبب "سلوكيات مسيئة".

 

رقص ليام سكارليت مع فرقة الباليه الملكية بين 2006 و2012، قبل إنهاء مسيرته كراقص للتركيز على تصميم الرقصات. وسطر مسيرة لامعة في تصميم الرقصات، خصوصاً مع نسخة نالت تقديراً واسعاً من عمل "بحيرة البجع" سنة 2018.

جمّدت فرقة الباليه الملكية مهامه في صيف 2019 بعد إطلاق تحقيق في شأنه بتهمة التحرش الجنسي. وخلص التحقيق بعد أشهر إلى عدم وجود أساس يدفع لمتابعة الاستقصاءات في هذه التهم، لكن المؤسسة أوقفت مع ذلك التعاون معه.

 

وذكرت صحيفة "ذي تايمز" أن سكارليت كان متهماً بالإدلاء بتعليقات مسيئة بشأن الأعضاء الجنسية، وبالتحرش الجنسي وطلب صور عارية وباقتحام غرف تغيير ملابس الطلاب الذين كان يرافقهم، لفترة عشر سنوات.

وبعد تحقيق الصحيفة البريطانية، قطعت فرقة باليه كوينزلاند الأسترالية صلاتها بالراقص السابق وألغت رعايتها عملاً جديداً من إعداده.

والجمعة، ألغى المسرح الملكي الدنماركي عروض "فرانكنشتاين"، عازياً القرار إلى "سلوكيات مسيئة" منسوبة لسكارليت عامي 2018 و2019.

(فرانس برس)

دلالات

المساهمون