وفاة الأمير عظيم نجل سلطان بروناي ومنتج هوليوود عن 38 عاماً

27 أكتوبر 2020
الصورة
الأمير عظيم والمغنية الأميركية ماريا كاري (Getty)
+ الخط -

توفي الأمير عظيم، الابن الثاني لسلطان بروناي، ومنتج هوليوود الشهير عن عمر ناهز 38 عاماً. وأعلنت حكومة بروناي أن الأمير توفي في 24 أكتوبر/ تشرين الأول في مستشفى في جيرودونغ. ولا يزال سبب الوفاة غير واضح، على الرغم من أن تقارير وسائل الإعلام المحلية تشير إلى أن الأمير كان يعاني من سرطان الكبد.

وبحسب موقع "هوليوود ريبورتر" فقد اشتهر عظيم بحفلاته الفخمة المليئة بالنجوم، كما أنتج أفلام "أنت لست أنت" You're Not You، و "وقت حياتهم" The Time of Their Lives، و "الأمير السعيد" The Happy Prince، من خلال شركة الإنتاج الخاصة به في لندن.

وكان الأمير الرابع في ترتيب ولاية عرش بروناي، وهي ملكية مطلقة صغيرة غنية بالنفط في جنوب شرقي آسيا.

والده السلطان حسن البلقية، هو واحد من أغنى الرجال في العالم، ويرجع ذلك أساساً إلى احتياطيات بروناي الكبيرة من الموارد الطبيعية، وهو أيضاً أحد أطول الملوك حكماً.

وُلد الأمير، الذي يعرف أحياناً باسم عظيم بلقية، في بندر سيري بيغاوان في 29 يوليو/ تموز 1982. تلقى تعليمه في إنكلترا، وانخرط لفترة وجيزة في أكاديمية ساندهيرست العسكرية، قبل أن يصبح أحد وجوه المجتمع اللندني.

وقدرت صحيفة "ذا تايمز" البريطانية ثروة الأمير عظيم الشخصية بخمسة مليارات دولار، والتي أنفق منها بسخاء على الحفلات المليئة بالنجوم من أمثال باميلا أندرسون، وجانيت جاكسون، وماريا كاري.

كان معروفاً أيضاً بأعماله الخيرية، لكنه ركز جهده في شركة Daryl Prince Productions للإنتاج السينمائي ومقرها لندن، وعمل مع مجموعة من المواهب الحائزة على جائزة الأوسكار.

ومن خلال شركة الإنتاج الخاصة به، أنتج الأمير عظيم دراما "أنت لست أنت" لجورج سي وولف في عام 2014، بطولة هيلاري سوانك، وإيمي روسوم، وجوش دوهاميل.

وبعد ذلك بعام، أنتج دراما الجريمة "أماكن مظلمة" Dark Places لجيل باكيت برينر من بطولة تشارليز ثيرون، ونيكولاس هولت، وكريستينا هندريكس. وفي عام 2016، أنتج  كوميديا "الشوفان البري" ​Wild Oats، بطولة شيرلي ماكلين وجيسيكا لانج.

في عام 2019، أثار الأمير عظيم جدلاً في هوليوود بعد أن دعم مساعي بروناي لتطبيق قانون الشريعة الصارم، بما في ذلك عقوبة الإعدام للمثلية الجنسية والزنا، ما جرّ عليه حملة من النجوم، بمن فيهم جورج كلوني وإلتون جون وألين دي جينيريس، لمقاطعة عالمية لفنادق دورتشستر كوليكشين الفاخرة التي تملكها وكالة بروناي للاستثمار.

المساهمون