ميلانو تؤكد إقامة فعاليات أسبوعي الموضة بداية السنة المقبلة

12 نوفمبر 2020
الصورة
تعدّ الموضة ثاني أكبر صناعة في إيطاليا (Getty)
+ الخط -

في حين قرّرت لندن إلغاء أسبوع الموضة المقبل للرجال، أكّدت ميلانو، أمس الأربعاء، إقامة فعاليات أسبوعي الموضة في كانون الثاني/يناير وشباط/فبراير مع منصّة رقمية زاخرة بالأحداث.

وخلال الدورة الخامسة والعشرين من قمّة بامبيانكو التي بثّت عبر الإنترنت، قال كارلو كابازا، رئيس غرفة الموضة الإيطالية "نؤكّد تواريخنا. وستكون فعالياتنا رقمية أكثر أو حضورية بحسب تطوّر الوباء".

ومن المرتقب تنظيم أسبوع الموضة الرجالية في ميلانو المخصّص لمجموعات خريف-شتاء 2021-2022 بين 15 و19 كانون الثاني/يناير، في حين تمتدّ النسخة النسائية من 23 شباط/فبراير إلى الأوّل من آذار/مارس.

أما في لندن، فقد ألغى مجلس الموضة البريطاني النسخة الرجالية لكانون الثاني/يناير من جرّاء الوباء والبريكست ونيّة القيّمين على هذا الحدث إعادة صياغته.

 

لايف ستايل
التحديثات الحية

وشُجّع مصمّمو الملابس الرجالية على المشاركة في النسخة النسائية من أسبوع الموضة المزمع عقدها بين 19 و23 شباط/فبراير.

وتعدّ الموضة ثاني أكبر صناعة في إيطاليا، ويعاني القطاع بشدّة من تداعيات الأزمة الصحية على الصعيد العالمي.

وقد أظهرت دراسة، أجرتها كبرى نقابات الموضة في إيطاليا "كونفيندوستريا مودا"، أن رقم أعمال القطاع تراجع بواقع 29 مليار يورو خلال الأشهر التسعة الأولى من السنة.

ودعا كابازا الحكومة الإيطالية إلى اتّخاذ تدابير خاصة لحماية هذا القطاع، الذي يوفّر 41 بالمائة من الملابس والأكسسوارات المنتجة على الصعيد الأوروبي و60 بالمائة من السلع الفاخرة المنتجة على الصعيد العالمي.

(فرانس برس) 

المساهمون