مصر: تدوير المنتج معتز عبد الوهاب بقضية جديدة بعد إخلاء سبيله

19 أكتوبر 2020
الصورة
وجهت النيابة إلى معتز عبد الوهاب تهمة مشاركة جماعة إرهابية، وإذاعة أخبار كاذبة (تويتر)
+ الخط -

بعد أسبوعين من إخلاء سبيله دون تنفيذ، فوجئ محامو المنتج السينمائي المصري معتز عبد الوهاب، بتدويره في قضية جديدة، حيث قررت محكمة الجنايات في الخامس من أكتوبر/تشرين الأول الجاري، إخلاء سبيله، فيما لم تستأنف النيابة على القرار.

وكانت قوات الأمن المصرية قد ألقت القبض على عبد الوهاب في 5 مايو/ أيار الماضي، وظهر بعد اختفاء قسري لمدة خمسة أيام، مع الصحافي المصري سامح حنين، في النيابة بعد ضمه إلى القضية رقم 586 لسنة 2020 حصر أمن دولة عليا، ومعهما الصحافي بجريدة "المصري اليوم" هيثم حسن، وأيضاً الناشط السياسي والحزبي أحمد ماهر الشهير بـ"ريجو"، بتهمة إنتاج أفلام لقناة "الجزيرة"، ومشاركة جماعة إرهابية، وإذاعة أخبار وبيانات كاذبة.

الأرشيف
التحديثات الحية

معتز بالله عبد الوهاب حسين (43 سنة) منتج سينمائي لأفلام مثل "لما بنتولد"، و"قلب مدينة القاهرة" و"الطيب سيرة ذاتية للوطن" و "بصمات علي بدرخان" و"مكان اسمه الوطن"، جرى تجديد حبسه 15 يوماً على ذمة التحقيق، ووجهت النيابة إليه اتهامات بمشاركة جماعة إرهابية، وإذاعة أخبار كاذبة.

يذكر أن عبد الوهاب قد أخفي لخمسة أيام في مقرّ جهاز الأمن الوطني في منطقة العباسية، في غرفة ضيقة فيها ما لا يقل عن 20 محتجزاً، وتعرض لعدد من الانتهاكات المادية والمعنوية، إلى أن ظهر في نيابة أمن الدولة العليا يوم 11 مايو/ أيار 2020 للتحقيق معه في القضية، برفقة الصحافيين.

المساهمون