كلب ماكرون نجم حملة ضد التخلّي عن الحيوانات

كلب ماكرون نجم حملة ضد التخلّي عن الحيوانات

23 ديسمبر 2020
"نيمو" كلب هجين من سلالتي لابرادور وريتريفر-غريفن (كريستوف مورين/Getty)
+ الخط -

تحوّل كلب الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، وزوجته بريجيت، واسمه "نيمو"، إلى نجم شريط فيديو نشر مساء الثلاثاء على شبكات التواصل الاجتماعي لرفع الوعي إزاء ظاهرة التخلّي عن الحيوانات والتشجيع على اقتنائها.

وينبح "نيمو" في هذا الشريط المصوّر ليخبر، بواسطة جمل تظهر في أسفل الشاشة، قصّته ككلب جرى التخلّي عنه، قبل نقله إلى ملجأ في ضاحية باريس، ثمّ التعرّف إلى أصحابه الجدد في 2017.

وجاء في هذا الشريط الذي نُشر على حسابات إيمانويل ماكرون في "إنستغرام" و"سناب شات" و"تيك توك" و"فيسبوك": "كما كانت حالي، يجري التخلّي عن 100 ألف حيوان كلّ سنة" في فرنسا.

وأشار النصّ إلى "برنامج عمل من المزمع اعتماده" للتشجيع على اقتناء الحيوانات الذي خصّص له 20 مليون يورو في سياق خطّة الإنعاش. كذلك إن "سوء المعاملة سيخضع لعقوبات أكثر شدّة".

علوم وآثار
التحديثات الحية

وجاء في ختام الفيديو أن "حيوانكم جزء من العائلة، ويتّكل عليكم". ومن المرتقب أن يناقش البرلمان الفرنسي مشروع قانون للتصدّي لسوء معاملة الحيوانات.

وغالباً ما يظهر "نيمو"، وهو كلب هجين من سلالتي لابرادور وريتريفر-غريفن، إلى جانب إيمانويل ماكرون، خصوصاً خلال زيارات الزعماء الأجانب.

(فرانس برس)

المساهمون