فنانون أعلنوا تعافيهم من كورونا وآخرون حالتهم غير مستقرة

05 يناير 2021
الصورة
لا تزال يسرا تعاني من صعوبة في التنفس إثر إصابتها بكورونا (فيسبوك)
+ الخط -

أعلن عددٌ من الفنانين تعافيهم من فيروس كورونا المستجد، وذلك بعد أيامٍ قضوها في العزل الصحي. إذ كتب الفنان كريم فهمي عبر خاصية الـ"ستوري" على "إنستغرام"  قائلاً: "الحمد لله نتيجة المسحة سلبية بفضل الله ودعواتكم والتفاؤل، والله التفاؤل علاج كفاية نشر أخبار وصور سلبية، يا رب اشفِ الجميع".

وأعلنَ أيضاً الفنان شريف رمزي تعافيه، قائلاً على حسابه الشخصي على "تويتر": "الحمد لله على كل شيء نتيجة المسحة سلبية بفضل الله وبفضل حبكم ودعواتكم، تم شفائي من هذا المرض اللعين ربنا يشفي ويتم شفاء كل مريض ويحفظنا جميعاً يا رب".

 

 

وقامت الفنانة المعتزلة ريهام أيمن بنشر صورة تجمعها بزوجها شريف رمزي وأبنائهما، وعلَّقت عليها  على "فيسبوك" باللغة الإنكليزية قائلة: "يمكننا أخيراً أن نحتضنه مرة أخرى".

وعادت الإعلامية لمياء فهمي عبد الحميد إلى تقديم برنامجها "الدنيا بخير" من جديد، الذي يعرض على فضائية "الحياة". وفي أول ظهور لها حكت تجربتها مع الفيروس، مؤكّدة أنّها كانت تعتقد في البداية أنّه مجرّد إنفلونزا عاديَّة.

وأضافَت لمياء، موجّهة نصيحة إلى الجمهور، قائلة إن الإجراءات البسيطة التي قد يستهين بها البعض هي التي تحمي من المرض، وأكدت ضرورة ارتداء الكمامة الطبية والتباعد الاجتماعي.

وفي الوقت الذي أعلن فيه هؤلاء المشاهير تعافيهم، لا يزال البعض يعاني بشدة من الفيروس، مثل الفنانة يسرا التي تعاني صعوبة شديدة في التنفس، وتحتاج في معظم الأوقات إلى الأوكسجين. كما أنَّ المخرجة إيناس الدغيدي لا تزال تعاني وحالتها غير مستقرة أيضاً، وتستعين بأطباء في منزلها. كما أن الإعلامي وائل الإبراشي، المصاب بالفيروس، لا يزال في غرفة العناية المركزة بأحد المستشفيات الخاصة بعد إصابات شديدة في الرئة نتيجة للفيروس.

المساهمون