#عوناً_لهم: حملة مصرية للتضامن مع المعتقلين السياسيين

#عوناً_لهم: حملة مصرية للتضامن مع المعتقلين السياسيين

08 مايو 2021
الصورة
آلاف معتقلي الرأي في سجون السيسي (الأناضول)
+ الخط -

دشن مغردون مصريون حملة "عوناً لهم"، لتسليط الضوء على قضايا المختفين قسرياً والمعتقلين في سجون نظام الرئيس عبد الفتاح السيسي، خلال شهر رمضان وقبل أيام من عيد الفطر. ودعت الحملة إلى التذكير بقضية المعتقلين، والاهتمام بأحوال أسرهم.

وكتب الباحث وصفي عاشور أبو زيد: "‏كونوا سنداً وعوناً لهم في السراء والضراء لنكون كالجسد الواحد لنكون عوناً لهم فيما تبقى من رمضان وندخل فرحة العيد في بيوتهم... شاركوا معنا بالتدوين عبر هاشتاج (وسم) #عوناً_لهم وذلك ابتداءً من اليوم في تمام الساعة السادسة مساءً بتوقيت القاهرة. #افتكروهم #لن_ننساكم_في_رمضان #خرجوهم_عايشين".

وغرد الصحافي سامحي مصطفى: "‏كونوا عوناً للمعتقلين والمختفين قسرياً وأهاليهم. #عوناً_لهم".

ووفقاً لمنظمات غير حكومية هناك ما يقرب من 60 ألف معتقل في سجون النظام، بين ناشطين سياسيين وصحافيين، ومحامين وأكاديميين، منذ انقلاب 3 يونيو/تموز 2013، بينهم 1057 قضوا نحبهم داخل السجون، نتيجة التعذيب أو الإهمال الطبي أو الانتحار، وذلك رغم تأكيدات السيسي في أكثر من حوار لوسائل إعلام أجنبية عدم وجود معتقلين سياسيين، مدعياً أن كل من بالسجون هم جنائيون وليسوا سياسيين.

المساهمون