صحافي إسرائيلي غادر مؤتمر الناطق باسم جيش الاحتلال احتجاجاً على كذبه

صحافي إسرائيلي يغادر مؤتمر الناطق باسم جيش الاحتلال احتجاجاً على كذبه

13 مايو 2021
الصورة
يتواصل العدوان الإسرائيلي على غزة (فرانس برس)
+ الخط -

في سابقة هي الأولى من نوعها، غادر مراسل عسكري إسرائيلي مؤتمراً صحافياً عقده المتحدث باسم جيش الاحتلال هيدي زيلبرمان، "احتجاجًا على تعمده الكذب على الجمهور وعدم تقديم معلومات صحيحة" حول ما يجري في ساحة المواجهة مع المقاومة الفلسطينية في قطاع غزة.

وقال ينيف كوبوفيتش، المراسل العسكري لصحيفة "هآرتس"، إنه غادر المؤتمر الصحافي الذي عقده زيلبرمان لأنه يختلق القصص بدلاً من قول الحقيقة للجمهور الإسرائيلي.

وفي تغريدة على حسابه على "تويتر"، كتب كوبوفيتش: "أنا أغطي الأحداث الأمنية الكبرى التي تحدث في إسرائيل منذ 17 عاماً، هذه هي المرة الأولى التي أضطر فيها إلى التخلي عن الإحاطة التي قدمها المتحدث باسم الجيش الإسرائيلي، حتى في خضم تواصل القتال. هناك حدود للقصص المفبركة وتضليل الجمهور".

وكان عاموس هارئيل، المعلق العسكري في "هآرتس"، قد كتب في تحليل نشرته الصحيفة اليوم أن جيش الاحتلال عاجز عن تسويق إنجازاته للجمهور الإسرائيلي، لا سيما في ظل حرص المستويات العسكرية والسياسية على تضخيم الإنجازات التي تحققت في المواجهة مع "حماس".

 

المساهمون