رحيل الفنان السوري أحمد منصور عن 80 عاماً

19 ابريل 2021
الصورة
للراحل أكثر من 30 عملاً مسرحياً و20 عملاً تلفزيونياً (فيسبوك)
+ الخط -

توفي الفنان السوري أحمد منصور عن 80 عاماً، اليوم الاثنين، في مدينة حمص وسط سورية، بعد مسيرة فنية قدم فيها أكثر من 30 عملاً مسرحياً و20 عملاً تلفزيونياً.

ولد الفنان منصور في حمص عام 1941، وأصبح عضواً في نقابة الفنانين منذ عام 1980، وذلك بعد حصوله على لقب أفضل ممثل في عامي 1973 و1974.

وذكر سابقا أنه باع دراجته الهوائية لتقديم أول عرض مسرحي له مع فرقة نادي "دوحة الميماس"، وأول مكافأة حصلت عليها الفرقة كانت "صدر كنافة".

وقال الفنان في لقاء له مع موقع "ehoms"، أجري عام 2008:  "أول مرة مثلت فيها كانت عام 1953 عن طريق الأستاذ جهدي الأتاسي، الذي اختارني لدور بلال مؤذن الرسول، وكنت في الصف الرابع الابتدائي".

وأضاف "أعجبتني قصة التمثيل والبروفات والتدريبات على المسرحية، ثم دخلت في الوسط الرياضي والكشفي، حيث قدمنا العديد من الاسكتشات بمعسكرات الكشاف، كان ذلك في أعوام 1957 و1958، وكنت أقوم بالكتابة والتمثيل والإخراج".

نجوم وفن
التحديثات الحية

وكان دوره "العم"  في مسرحية "الجدران القرمزية" عام 1968، أول عمل مسرحي احترافي أمام الجمهور، وتوجه بعد العمل في المسرح للتلفزيون، حيث أدى دور القاضي في سهرة تلفزيونية تحت عنوان "النزاع". وكان العمل التلفزيوني الثاني له في مسلسل "الذئاب"، من بعده شارك في مسلسل "العبابيد"، إضافة إلى أعمال أخرى.

وتميز منصور خلال مشاركته في مسلسل "عيلة 5 نجوم" بلهجته "الحمصية"، التي حاول إبرازها على الدوام في المسلسل الذي لعب فيه دور "أبو فرحان".

وللراحل عمل سينمائي وحيد هو فيلم "بقايا صور"، وعمل إذاعي أيضاً تحت عنوان "سدنة الكعبة". وآخر عمل مسرحي قدمه هو "محاكمة فرحان بلبل" عام 2008، وخاض تجربة في الكتابة المسرحية بعمله "لحظات منسية".

وتميز منصور بأدواره في المسلسلات التاريخية، منها مسلسلات "عمر" و"الحسن والحسين" و"العبابيد".

المساهمون