جائحة كورونا تؤجل انتخابات الصحافيين الأردنيين

جائحة كورونا تؤجل انتخابات الصحافيين الأردنيين إلى أجل غير معلوم

04 مارس 2021
الصورة
الظروف الوبائية تحول دون انتخابات نقابة الصحافيين (خليل مزرعاوي/فرانس برس)
+ الخط -

تسببت جائحة فيروس كورونا بتأجيل انتخابات نقابة الصحافيين الأردنيين إلى أجل غير معلوم، بانتظار تحسن الوضع الصحي في البلاد. 

وأبلغ وزير الدولة الأردني لشؤون الإعلام علي العايد، نقابة الصحافيين، اليوم الخميس، بعدم موافقة الحكومة على عقد اجتماع الهيئة العامة لنقابة الصحافيين وإجراء انتخابات مجلس نقابتها في الموعد المقرر من قبل مجلس النقابة، في الثاني من إبريل/نيسان المقبل جراء الحالة الوبائية. 

وأوضح العايد، في كتابه الموجه للنقابة، أنه تمت دراسة طلب عقد اجتماع الهيئة العامة لنقابة الصحافيين وإجراء الانتخابات من قبل اللجان المختصة، بالإضافة إلى عدد من الطلبات الواردة من نقابات أخرى لعقد اجتماعات هيئاتها العامة وإجراء انتخابات مجالسها، و"في ضوء تطورات الحالة الوبائية والارتفاع الملحوظ في أعداد الإصابات بفيروس كورونا وحرصاً على صحة الجميع وخشية من أن تكون التجمعات العامة أماكن لانتشار الوباء، رغم حرصنا على إجراء انتخابات النقابات المهنية بشكل متدرج بدءًا من النقابات الأقل عددًا إلى الأكثر، إلا أنّ الظروف الوبائية الحالية تحول دون تحقيق ذلك في الوقت الراهن". 

وأضاف وزير الإعلام في كتابه: "وعليه يتعذر عقد اجتماع الهيئة العامة لنقابتكم في الموعد الذي حدده مجلس النقابة، وسيتم التشاور معكم لاحقاً لتحديد الموعد المناسب بعد تحسن الحالة الوبائية". 

وأعلن مجلس نقابة الصحافيين، في بيان، اليوم، استناداً إلى قرار وزير الإعلام، إلغاء الدعوة الموجهة لأعضاء النقابة لعقد اجتماع الهيئة العامة في الثاني من أبريل المقبل. 

وكان مجلس النقابة خاطب وزير الدولة لشؤون الإعلام لطلب الموافقة على عقد اجتماع الهيئة العامة وفق أحكام قانون النقابة، وذلك استنادا إلى تصريحات رئيس الوزراء بشر الخصاونة بتوجه الحكومة للموافقة على إجراء انتخابات النقابات بدءاً من مارس/آذار الحالي. 

وتنص المادة 41 من قانون نقابة الصحافيين على أنه "إذا حالت ظروف قاهرة دون إجراء انتخابات المجلس يستمر المجلس القديم في أعماله وممارسة صلاحياته إلى أن تتمكن الهيئة العامة من انتخاب مجلس جديد".

وأكد مجلس نقابة الصحافيين أنه سيعمل جاهداً خلال الفترة المقبلة على أن يتم انتخاب مجلس جديد حالما تسمح الظروف لتنفيذ عدد من البرامج والخطط الهادفة إلى خدمة أعضاء الهيئة للنقابة؛ والتي تشمل العمل على تعزيز الإيرادات المالية للنقابة وتحصيل مستحقاتها المترتبة على المؤسسات الصحافية والإعلامية، واستكمال الإجراءات الخاصة باستثمار قطعتي أرض مخصصتين للنقابة في الزرقاء، وكذلك القيام بإجراءات إضافية لمزيد من ضبط الإنفاق ومن ذلك تركيب أنظمة خلايا شمسية لمبنى النقابة.

المساهمون