تغريم صحيفة "نوفايا غازيتا" الروسية بسبب مقال عن كورونا في الشيشان

29 سبتمبر 2020
الصورة
تغريم صحيفة روسية بسبب مقال لها عن كورونا في الشيشان (Getty)
+ الخط -

قررت محكمة حي باسماني في موسكو، الثلاثاء، تغريم صحيفة "نوفايا غازيتا" الروسية، ذات التوجهات الليبرالية المعارضة، ورئيس تحريرها، دميتري موراتوف، 260 ألف روبل (نحو 3.3 آلاف دولار) على خلفية نشرها، في إبريل/ نيسان الماضي، ما اعتبره القضاء معلومات مزيفة حول تمدد فيروس كورونا في جمهورية الشيشان الواقعة في منطقة شمال القوقاز، جنوب روسيا.

ومع ذلك، أكدت المحامية ووكيلة الصحيفة بالمحكمة، يكاتيرينا سيدوفا، عزمها الطعن في الحكم واللجوء إلى المحكمة الأوروبية لحقوق الإنسان في حال قوبل بالرفض.

وبدأ التحقيق القضائي بحق "نوفايا غازيتا" على خلفية نشرها، في 12 إبريل/ نيسان الماضي، تقريراً بعنوان "الموت من فيروس كورونا أقل الأشرار" تناول تمدد الفيروس في الشيشان.

وأفادت الصحيفة في تقريرها بأن وباء كورونا أصاب الحياة في الشيشان بالشلل، ولكن رئيسها، رمضان قديروف، يواصل "الحياة النشيطة"، بينما لم يكن الأطباء في الجمهورية مستعدين لإسعاف المصابين بالفيروس التاجي.  

 

وطالبت النيابة العامة الروسية هيئة الرقابة الروسية "روس كوم نادزور" بحجب المادة، بينما أفادت الصحيفة بحذفها، وفي وقت لاحق، فرضت الصحيفة حجباً فقط على جزئية المقال التي "قد تكون تسببت في تنامي أمزجة الذعر في ظروف عدوى فيروس كورونا"، وفق رواية النيابة العامة.