انتقادات لانضمام "ملكة السماء" لطائرات الرئاسة المصرية

انتقادات لانضمام "ملكة السماء" لطائرات الرئاسة المصرية

القاهرة
أحمد عزب
11 سبتمبر 2021
+ الخط -

تساءل مغردون مصريون: "أحنا (نحن) فقرا قوي (جداً) ولا أغنياء قوي؟ بعد كشف مواقع ألمانية عن بيع طائرة ضخمة من طراز "بوينغ 747-8"، كانت مخصصة لشركة "لوفتهانزا" الألمانية، لإحدى الشخصيات المصرية المهمة. الطائرة يطلق عليها اسم "ملكة السماء"، وتعتبر "مدينة طائرة فاخرة"، وتبلغ قيمتها ما يقرب من نصف مليار دولار أميركي.

ووفقاً لتقرير نشره موقع Flug Revue، كانت "لوفتهانزا" طلبت 20 طائرة "747-8" من شركة "بوينغ". شغلت الشركة 19 واحدة، وبقيت طائرة "جامبو" استخدمتها شركة "بوينغ" في برنامج الاختبار، وبيعت أخيراً لشخصية مصرية هامة، رجح متابعون أنه الرئيس عبد الفتاح السيسي، وبرروا بأنها حملت رمز جديد هو "su_egy" الذي يرمز للحكومة المصرية.

وانتقد المغردون سياسة البذخ والترف التي ينتهجها السيسي في بناء القصور وشراء الطائرات الرئاسية الفخمة، في حين يقول دائماً: "إحنا فقرا قوي" لرفع الدعم عن الفقراء، وأخيراً التلويح برفع سعر رغيف الخبز المدعم.

وكتب محمود إسماعيل المصري: "#السيسي يشتري طائرة رئاسية جديدة من طراز بوينج 747- وكانت مخزنة حتى وجدت الزبون الذي يدفع فيها 430 مليون دولار بخلاف مصاريف إعادة تجهيزها كقصر طائر لفخامة بلحة الذي يعيرنا بأننا فقرا قوي!".

وغرد محمد صاحب حساب "مصري حر": "‏السيسي اشترى طائرة خاصة له بنصف مليار دولار من أجل رفاهيته وطبعا من ميزانية الدولة ولسه محتاج يكمل صندوق تحيا مصر ليصل 100 مليار دولار من قوت الشعب المستكين في نفس الوقت يقول إن الشعب المصري فقير قوي ويهدم بيوت الشعب الكادح".

وقال سامي صاحب حساب "المشاء": "‏‏رغم الديون والفقر اللي بيعيش فيها المصريين.. #السيسي اشترى طائرة خاصة له من طراز «بوينج 747-8» العملاقة بنصف مليار دولار، الصيانة بتاعتها تستهلك مليارات الدولارات سنوياً".

ذات صلة

الصورة

منوعات

أحيا مغردون مصريون ذكرى قتل المجند سليمان خاطر إسرائيليين، في 5 أكتوبر/تشرين الأول عام 1985، مجددين مهاجمتهم للنظام العسكري، ومستنكرين تطبيع النظام الحالي، برئاسة عبد الفتاح السيسي، مع سلطات الاحتلال الإسرائيلي.
الصورة
صفوان ثابت وابنه سيف (منظمة العفو الدولية)

منوعات

تصدر وسم "#شنطة_صفوان_ثابت" قائمة الأكثر تداولاً على موقع "تويتر" في مصر، بعدما دشنته الكتائب الموالية للنظام الحاكم في البلاد، لكنه تحول إلى منصة هجوم على رواية وزارة الداخلية حول رجل الأعمال المعتقل صفوان ثابت.
الصورة
عقب مذبحة رابعة عام 2013 (خالد دسوقي/ فرانس برس)

مجتمع

تأتي الذكرى الثامنة لمذبحة رابعة وسط أحكام بالإعدام كان يمكن التخفيف منها، لتعيش عائلات المحكومين المذبحة مرتين
الصورة

اقتصاد

بعد 8 أعوام من قطيعة القاهرة وأنقرة، أطلق وزير الخارجية التركي مولوود جاووش أوغلو ما سمّاه "عهداً جديداً" من التقارب مع مصر، خلال إعلانه عن فتح أبواب الزيارات بين البلدين، وبدت المصالح الاقتصادية الحافز الأساسي لتسريع خطى التواصل. فماذا في التفاصيل؟

المساهمون