الصين تطلق صاروخاً لالتقاط صور ومواد من القمر

17 نوفمبر 2020
الصورة
من المقرر إطلاق المهمة "تشانغ-5" أوائل الأسبوع المقبل (Getty)
+ الخط -

وضعت الصين صاروخاً هائلاً في وضع الاستعداد، اليوم الثلاثاء، لإطلاق مهمة تهدف لالتقاط صخور ومواد من القمر لأول مرة منذ أربعة عقود.

نُقل الصاروخ "لونغ مارش-5" بواسطة جرار من حظيرته إلى موقع إطلاق قريب في قاعدة الفضاء بمدينة وينشانغ على طول ساحل مقاطعة هاينان جنوب البلاد.

من المقرر إطلاق المهمة "تشانغ-5" أوائل الأسبوع المقبل، حيث ستضع مركبة هبوط على سطح القمر، وستحفر مترين (حوالي 7 أقدام) تحت السطح وتلتقط صخورًا، وغيرها من الحطام لإحضارها إلى الأرض.

وسيسمح ذلك للعلماء بدراسة المواد القمرية التي تم الحصول عليها حديثًا للمرة الأولى منذ البعثتين الأميركية والروسية في ستينيات وسبعينيات القرن الماضي.

المهمة، التي تحمل اسم إلهة القمر الصينية، من بين المهام الأكثر طموحًا في الصين التي تواصل برنامجها الفضائي لتعزيز القوة منذ أن وصلت للفضاء لأول مرة عام 2003، لتصبح ثالث دولة تقوم بذلك بعد الولايات المتحدة وروسيا.

علوم وآثار
التحديثات الحية

ولدى الصين حاليًا مهمة في طريقها إلى المريخ، إلى جانب مركبة جوالة على الجانب البعيد من القمر توفر أول قياسات كاملة للتعرض للإشعاع من سطح القمر، وهي معلومات ضرورية لأي دولة تخطط لإرسال رواد فضاء إلى القمر.

وانخرطت الصين بشكل متزايد مع دول أجنبية في مهام فضائية رغم أن القانون الأميركي لا يزال يمنع تعاون الصين مع وكالة "ناسا"، ويحرم القانون الصين من الشراكة مع محطة الفضاء الدولية.

ودفع ذلك الصين إلى العمل على إنشاء محطة فضائية خاصة بها، وإطلاق برامجها الخاصة التي وضعتها وسط منافسة مستمرة مع اليابان والهند ودول آسيوية تسعى إلى تحقيق إنجازات جديدة في الفضاء.

(أسوشييتد برس)

المساهمون