الشرطة البريطانية تلاحق سارقي أسلحة "جيمس بوند"

22 سبتمبر 2020
الصورة
بيرس بروسنان بطل Die Another Day (جاي فيسبا/Getty)
+ الخط -

دعت الشرطة البريطانية، يوم الإثنين، كلّ من يملك معلومات تتعلق بسرقة حصلت قبل نحو ستة أشهر، على بعد نحو 20 كيلومتراً إلى الشمال من لندن وطاولت خمسة من الأسلحة التي استعملها "جيمس بوند" في أفلامه، إلى إبلاغها بما يعرفه، في محاولة جديدة لإيجاد اللصوص.

وكانت الأسلحة الخمسة سرقت، مساء 23 مارس/آذار الماضي، من منزل صاحبها في إنفيلد، فيما كانت بريطانيا غارقة في الحجر المنزلي. ورغم تنبّه الجيران إلى اللصوص، نجح هؤلاء في الفرار قبل وصول الشرطة.

وضمّت غلّة اللصوص مسدسات "بيريتا تشيتاه" و"تومكات" و"وولتر بي بي" و"سميث أند ويسن 44 ماغنوم" و"لاما" عيار 22، استخدمت في أفلام "داي أناذر دي" Die Another Day و"إيه فيو تو إيه كيل" A View to a Kill و"ليف أند لت داي" Live and Let Die، علماً أن كل هذه الأسلحة عُطّلَت وليست فاعلة.

وعُثر على أحد هذه الأسلحة، وهو مسدس "لاما" ذي المقبض الأصفر، وقد أصابه الصدأ، في حقل على مقربة من محطة إسكس للقطارات في إبريل/ نيسان الماضي، إلا أن الأسلحة الأخرى لا تزال مفقودة.

وشدد بول ريدلي، أحد مسؤولي التحقيق، في بيان، على أن "في الإمكان التعرّف بسهولة" على الأسلحة المسروقة في حال رآها أيّ كان أو عرضها عليه أحدهم للبيع. وأبرز "القيمة العاطفية" لهذه الأسلحة بالنسبة إلى مالكها، مشيراً إلى أنها كان يفترض أن توضع في "معرض وطني".

وعممت الشرطة، يوم الإثنين، مشاهد من كاميرات المراقبة تظهر سيارة مشبوهة ظهرت في الفيديو قبيل حصول السرقة. ووصفت الشرطة اللصوص بأنهم ثلاثة رجال لديهم لكنة أوروبية شرقية، كانوا يرتدون ثياباً داكنة ويضعون أقنعة. 

(فرانس برس)