اكتشاف 250 مقبرة في جنوب مصر عمرها 4200 سنة

اكتشاف 250 مقبرة في جنوب مصر عمرها 4200 سنة

12 مايو 2021
الصورة
يأتي الاكتشاف ضمن مشروع توثيق المقابر الصخرية في سوهاج (صفحة وزارة الآثار/فيسبوك)
+ الخط -

أعلنت مصر عن اكتشاف حوالي 250 مقبرة أثرية عمرها 4200 سنة في محافظة سوهاج، جنوب البلاد. وذكر بيان لوزارة السياحة والآثار، أمس الثلاثاء، أن الاكتشاف يأتي ضمن مشروع التوثيق والتسجيل الأثري للمقابر الصخرية الموجودة بجبانة الحامدية بالجبل الشرقي في المحافظة.

وقال مصطفى وزيري، الأمين العام للمجلس الأعلى للآثار، إن تلك المقابر ذات طرز متعددة، يصل عددها إلى قرابة 250 مقبرة محفورة في عدة مستويات في الجبل، ومنها ذات بئر أو عدة آبار للدفن.

وأضاف أن هناك مقابر أخرى ذات ممر منحدر ينتهي بغرفة للدفن. وتمتد تلك المقابر إلى فترات زمنية، تراوح بين نهاية الدولة القديمة وحتى نهاية العصر البطلمي.

وأشار إلى أن من النماذج المكتشفة للمقابر واحدة ترجع إلى نهاية الدولة القديمة، مكونة من مدخل يؤدي إلى صالة عرضية وبئر للدفن بالجنوب الشرقي، وهي عبارة عن ممر منحدر يؤدي إلى غرفة صغيرة للدفن، وتمت إعادة استخدام البئر مرة أخرى في عصور لاحقة.

بدوره، قال محمد عبد البديع، رئيس الإدارة المركزية لآثار مصر العليا، إن أعمال الحفائر في تلك الجبانة أسفرت أيضاً عن كشف العديد من الأواني الفخارية، بعضها كان يستخدم ضمن الحياة اليومية والآخر ضمن الأساس الجنائزي كودائع رمزية مصغرة، وهي أوانٍ صغيرة الحجم على هيئة كروية وعليها بقايا طلاء مصفر من الخارج، بالإضافة إلى العديد من الأواني المصنوعة من الألباستر صغيرة الحجم.

وأضاف أن هناك أواني فخارية، وبقايا مرآة معدنية مستديرة الشكل، وبقايا عظام آدمية وحيوانية، والعديد من كسرات الفخار التي تمثل الأمفورات وترجع إلى العصر المتأخر، وبقايا قطع من الحجر الجيري عليها نقوش ربما تمثل لوحات جنائزية لأصحاب المقابر ترجع إلى نهاية الأسرة السادسة.

وفي إطار المشروع، تم الانتهاء من تسجيل وتوثيق أكثر من 300 مقبرة بالمنطقة والتي تمتد من نجع المشايخ جنوباً وحتى الخرندارية شمالاً. ووفق البيان، من المتوقع، مع استكمال أعمال المشروع، أن يتم الكشف عن المزيد من المقابر في أكثر من مستوى بالجبل.

المساهمون