إلغاء الدورة الـ13 من بانوراما الفيلم الأوروبي بمصر بسبب كورونا

12 يناير 2021
الصورة
ملصق الدورة الـ13 من بانوراما الفيلم الأوروبي بمصر (العربي الجديد)
+ الخط -

قرر القائمون على الدورة الـ13 من بانوراما الفيلم الأوروبي، بمصر، تأجيل انطلاقها إلى أجل غير مسمى، علماً بأنه كان من المقرر أن تكون في الفترة من 13 إلى 22 من شهر يناير/كانون الثاني الحالي، وكانت الدورة سوف تحتفي بالمخرج البولندي،كريستوف كيشلوفسكي.

وأصدر صناع الدورة بياناً عبر الصفحة الرسمية على "فيسبوك"، جاء فيه "نأسف جداً للإعلان عن أن الدورة الـ13 من بانوراما الفيلم سيتم تأجيلها لحين إشعار آخر نظراً للقرار الوزاري بشأن المهرجانات والفعاليات وسرعة انتشار فيروس كورونا في الفترة الحالية".

‎وأضاف البيان: "هنستمر في مراقبة الوضع الحالي والقرارات لتحديد الوقت والظروف المناسبة لإقامة البانوراما بشكل يتيح لنا ولكم الاستمتاع بشكل آمن ومُطمئن بفعالية نعتز بها جداً ونريد دائماً أن نقدمها على أكمل وجه، نتمنى السلامة للجميع ومرور هذه الأوقات الصعبة على خير".

وتنقسم مسابقات البانوراما إلى أقسام "الأفلام الروائية الطويلة"، "الأفلام التسجيلية"، و"مخرجون صاعدون".

في قسم الأفلام الروائية الطويلة كان سيعرض 13 فيلماً وهي "الواحة"، "الأب"، "الروابط، "داو ناتاشا"، "عرق"، "دورة ثانية"، "أفضل السنوات"، "إلى أين تذهبين يا عايدة"، "أختي الصغيرة"، "برلين الكسندربراتلز"، "لن نتثلج مجدداً"، "سكان الطابق العلوي"، و"الأمل".

أما في قسم الأفلام التسجيلية فكان يعرض أيضاً 13 فيلماً وهي "سامدي الصغير"، "فتاة صغيرة"، "رسائل من العالم السفلي"، "ماذا لو كان هذا حبا"، "حساء سرطان البحر"، "أكازا بيتي"، "روكفيلد"، "والدتها"، "الشغب الأبيض"، "عبر البحار"، "صورة ذاتية"، "صائدو الكمأ"، و"استيقظ على كوكب المريخ".

وكان من المقرر أن يتنافس في قسم "مخرجون صاعدون" 14 فيلماً، وهي "باري"، "عائلة  طبيعية تماماً"، "الوحش"، رحلة نيلية"، "استمتع"، "بداية"، "جوزيب"، "حياة جنونية"، "جاجارين"، "إذا حلت الرياح"، "بدر مكتمل"، "الزمن السعيد"، "لا أبكي أبدا"، و"مونا تكشف ذاتها".

ولأن البانوراما كانت ستحتفي هذه الدورة بالمخرج البولندي، كريستوف كيشلوفسكي، فتم تدشين قسم خاص بأفلامه حيث يعرض له ستة أفلام هي "فيلم قصير عن القتل"، "فيلم قصير عن الحب"، "الحياة المزدوجة لفيرونيكا" ،"ثلاثية الألوان أزرق"، "ثلاثية الألوان أبيض"، و"ثلاثية الألوان الحمراء".

وتعد بانوراما الفيلم الأوروبي بمثابة تظاهرة سنوية تعرض خلالها أفلام روائية وتسجيلية حصدت جوائز في جميع أنحاء أوروبا.

تجتذب البانوراما، منذ انطلاقها في عام 2004، عدداً متزايداً من المشاهدين بفضل جودة الأفلام التي تعرض  من دون أن تخضع لمقص الرقابة وثراء التبادل الثقافي والندوات مع ضيوف أجانب، ويتم إقامة البانوراما بدعم من الاتحاد الأوروبي بالتعاون مع EUNic.

المساهمون