أستراليا تسجل ثامن قتلى سمك القرش هذا العام

22 نوفمبر 2020
الصورة
منتجع كابل بيتش أغلق عقب الحادث (Getty)
+ الخط -

لقي رجل حتفه اليوم الأحد بعد تعرضه لهجوم سمكة قرش في ولاية أستراليا الغربية، في ثامن حالة وفاة من نوعها في البلاد هذا العام.

واستدعيت الشرطة إلى كابل بيتش، وهو منتجع سياحي شهير على ساحل المحيط الهندي في أستراليا، وسحب الرجل البالغ من العمر 55 عاماً من الماء مصاباً بإصابات خطيرة. وقالت الشرطة إنه مات في موقع الحادث.

وأضافت الشرطة في وقت لاحق أنها أطلقت النار على القرش الذي ظل بالقرب من الشاطئ لنصف ساعة تقريباً بعد الهجوم.

ولم يتم التأكد على الفور من نوع القرش الذي هاجم الرجل، لكن السكان المحليين قالوا للصحافيين إنه ربما يكون قرش النمر، الذي تجتذبه أسراب الأسماك الصغيرة في بعض الأحيان بالقرب من الشاطئ.

وقال مفتش الشرطة في مكتب مقاطعة كيمبرلي، جين بيرز، للصحافيين إن الضحية كان يركب الأمواج على بعد 30 إلى 40 متراً من الشاطئ عندما تعرض للهجوم.

ورأى زوجان على الشاطئ الرجل يضرب في الماء بعد إصابته في ساقه ويده، واندفعا لسحبه إلى بر الأمان. وقال بيرز "إنها حادثة مأساوية، غير متوقعة تماماً، خروج شخص للاستمتاع قليلاً في الماء".

وأغلق الحراس الشاطئ على الفور وتم تخصيص سفينة صيد لتسيير دوريات في المنطقة. والضحية هو ثامن قتيل في هجوم سمكة قرش في أستراليا هذا العام، وهي أعلى حصيلة منذ عام 1929 عندما مات تسعة أشخاص.

وأدى وضع شباك الحماية من القرش قبالة الشواطئ الشهيرة في الثلاثينيات من القرن الماضي إلى انخفاض كبير في الهجمات المميتة.

وقع أحدث هجوم سابق في غرب أستراليا في التاسع من أكتوبر/ تشرين الأول، حين هاجمت سمكة قرش راكب أمواج في إسبرانس الواقعة على الساحل الجنوبي للولاية.

وشاهد الرفاق الرجل، أندرو شارب، وهو يسحب من على متن لوح التزلج الخاص به.

ولم يعثر على جثته على الرغم من البحث الذي دام ثلاثة أيام، ولكن تم العثور على لوح التزلج الخاص به وأجزاء من بذلة الغوص.

تقع بلدة بروم، القريبة من مكان وقوع أحدث هجوم لأسماك القرش، على بعد حوالي 1600 كيلومتر شمال مدينة بيرث، أكبر مدن أستراليا الغربية.

(أسوشييتد برس)

المساهمون