مصر: 25% زيادة سعر زيت الطعام على بطاقات التموين

مصر: 25% زيادة سعر زيت الطعام على بطاقات التموين

28 أكتوبر 2021
عمليات تنقية البطاقات التموينية من غير المستحقين للدعم مستمرة (الأناضول)
+ الخط -

قرر وزير التموين والتجارة الداخلية المصري، علي مصيلحي، اليوم الخميس، رفع سعر زيت الطعام على بطاقات الدعم التموينية من 20 جنيهاً إلى 25 جنيهاً لليتر، بنسبة زيادة 25%، اعتباراً من أول نوفمبر/تشرين الثاني المقبل، بدعوى ارتفاع سعر زيت الصويا الخام من 917 دولاراً إلى 1432 دولاراً عالمياً، وعدم إمكانية إجبار أي منتج أو تاجر على البيع بالخسارة.

وقال المصيلحي، في مؤتمر صحافي، إن ارتفاع أسعار السلع الغذائية في مصر يعود إلى ارتفاع أسعارها عالمياً بفعل التضخم، عازياً قفز أسعار السكر أخيراً إلى نقص المعروض، ووجود تشوهات سعرية في الأسواق، مع الأخذ في الاعتبار أن الدولة لديها مخزون من السكر يكفي الاستهلاك المحلي حتى منتصف فبراير/شباط 2022.

وزير التموين المصري: الدولة لديها مخزون من السكر يكفي الاستهلاك المحلي حتى منتصف فبراير/شباط 2022

وأضاف أن وزارته اتخذت العديد من الإجراءات اللازمة في مواجهة تداعيات التضخم العالمي، والتأثيرات السلبية على الاقتصاد من جراء أزمة تفشي وباء كورونا، ومنها التعاقد مع المزارعين لتوريد فول الصويا إلى مصانع الوزارة، بغرض إنتاج كميات إضافية من الزيت بأسعار مناسبة، عوضاً عن استيراده.

وشدد المصيلحي على ضرورة المشاركة المجتمعية، والحرص من جانب المواطنين على التصدي لأي مخالفات في منظومة دعم السلع التموينية والخبز، مستطرداً بأن ترك العديد من المواطنين بطاقتهم لدى التاجر التمويني أو المخبز يخالف قرارات الوزارة، ويضر بالمواطن نفسه من خلال استغلال هؤلاء التجار للبطاقات في صرف السلع المدعومة بطرق غير شرعية.

وتابع أن عمليات تنقية البطاقات التموينية من غير المستحقين للدعم مستمرة بالتعاون مع هيئة الرقابة الإدارية، ووزارة الاتصالات، مشدداً على عدم إعادة بطاقات التموين الموقوفة للمواطنين بعد مصادرتها، محذراً من أن كل الخيارات مفتوحة في موضوع رفع سعر رغيف الخبز المدعوم، الذي لا يزال يُباع بخمسة قروش فقط (الجنيه يحوي 100 قرش).

وقال المصيلحي إن موازنة العام المالي 2021-2022 خصصت 36 مليار جنيه لدعم السلع التموينية، و51 ملياراً أخرى للخبز، بإجمالي 64 مليون مستفيد من دعم السلع التموينية، و71 مليون مستفيد من الخبز المدعوم، مضيفاً أن الوزارة تعمل حالياً على رفع كفاءة منظومة الدعم من خلال تقليل الفاقد، وفصل صرف الخبز في كل محافظة على حدة.

موازنة العام 2021-2022 خصصت 36 مليار جنيه لدعم السلع التموينية، و51 ملياراً للخبز، بإجمالي 64 مليون مستفيد من دعم السلع التموينية

وادعى أن تكلفة إنتاج رغيف الخبز المدعوم تتراوح بين 64 و65 قرشاً، لذلك يصل سعر رغيف الخبز الأبيض (السياحي) إلى 75 قرشاً في الأسواق، خاتماً أن "كيلو الدقيق ينتج 12 رغيفاً من الخبز، وهذا غير مقبول في ظل التلاعب في أسعار رغيف الخبز المنتج خارج منظومة الدعم، وبالتالي فإن رفع سعر الخبز المدعوم على بطاقات التموين لن يكون إلا في مصلحة المواطن"، على حد زعمه.

المساهمون