مصر تستهدف إنتاج 12 مليون طن من القمح الموسم المقبل

مصر تستهدف إنتاج 12 مليون طن من القمح الموسم المقبل

25 اغسطس 2023
وزير الزراعة وجّه بتضافر الإدارات المركزية كافة بالوزارة لتحقيق هذا الهدف (Getty)
+ الخط -

أكد مصدر مسؤول في وزارة الزراعة المصرية أن الوزارة تستهدف زراعة 4 ملايين فدان من القمح، مقابل نحو 3.2 ملايين طن الموسم الماضي، وذلك عبر تطبيق نظام الدورة الزراعية على زراعة القمح اعتباراً من الموسم المقبل، وذلك بهدف وصول الإنتاج السنوي إلى نحو 12 مليون طن.

وأوضح في تصريحات خاصة أن وزير الزراعة وجه بتضافر الإدارات المركزية كافة بالوزارة لتحقيق هذا الهدف الاستراتيجي، بخلاف تذليل الصعاب كافة أمام المزارعين بدءاً من توفير التقاوي المنتقاة وبأصناف عالية الإنتاج، وبنسبة تغطية 100%، كما سيتم صرف الأسمدة من قبل الجمعيات الزراعية، قبل ميعاد الزراعة بوقت كاف، مع صرف دفعة مقدمة في حدود "شيكارتين" أسمدة لكل فدان لحين تقرير الحصة وفقاً للمساحة.

وأشار إلى أن إنتاج مصر من القمح سنوياً يتراوح ما بين 9 إلى 10 ملايين طن، بمتوسط إنتاج 20 إردباً/ الفدان (15 كيلوغراماً) على مستوى الجمهورية، فيما تخطى في بعض المناطق حاجز الـ 25 إردباً و30 إردباً في عدد من الحقول الإرشادية.

وكان رؤساء الإدارات المركزي بوزارة الزراعة قد عقدوا اجتماعاً بحضور وكلاء الوزارة بالمحافظات كافة لمناقشة الدورة الزراعية ومساحات القمح المزمعة زراعتها الموسم المقبل والاحتياجات من تقاوى القمح المعتمدة والمنتقاة والتي تم إعدادها وإنتاجها من خلال وزارة الزراعة لتغطية 100% من المساحة المستهدفة الموسم المقبل.

وأكدوا البدء بتطبيق الدورة الزراعية على محصول القمح اعتباراً من الموسم المقبل، وكذلك المحاصيل الاستراتيجية لزيادة مساحتها، خاصة بعد تفعيل منظومة الزراعة التعاقدية، كما استعرضوا موقف كارت الفلاح وتوفير الأسمدة والاستعداد للموسم الشتوي المقبل.

اقتصاد عربي
التحديثات الحية

وأصدر وزير التموين والتجارة الداخلية المصري علي المصيلحي القرار رقم 115 لسنة 2023 بشأن إنهاء موسم توريد القمح 2023 وإغلاق كافة المواقع التخزينية التابعة للجهات المسوقة الرئيسية.

وأظهرت بيانات الهيئة القومية لسلامة الغذاء أن ما جرى توريده من أقماح المزارعين لوزارة التموين حتى الثلاثاء الماضي بلغ نحو 3.415 ملايين طن، في حين تستهدف وزارة التموين توريد نحو 4 ملايين طن قمحاً هذا الموسم، بواقع 1500 جنيه للإردب كأعلى درجة نقاوة، عبر 420 نقطة تجميع، وسعات تخزينية تصل إلى 5.5 ملايين طن، في حين تحتاج لرغيف الخبز المدعم إلى نحو 10.5 ملايين طن (الدولار = 30.95 جنيهاً).

وكانت الحكومة المصرية قد وقعت اتفاقاً مع "صندوق أبوظبي للتنمية" لتمويل واردات القمح بقيمة 500 مليون دولار موزعة على 5 سنوات بواقع 100 مليون دولار كل عام، على أن تتولى شركة الظاهرة الإمارتية تنفيذ عمليات التوريد.

وسجلت واردات مصر من القمح خلال الشهر الـ11 الأولى من 2022 نحو 3.9 مليارات دولار، مقابل 3.1 مليارات دولار خلال الفترة نفسها من 2021، وفقاً لبيانات الجهاز المركزي للتعبئة العامة والإحصاء.

وتوقع تقرير لوزارة الزراعة الأميركية أن يبلغ حجم واردات مصر من القمح في الموسم المقبل 2023/ 2024 نحو 11.9 مليون طن، فيما يبلغ الإنتاج المتوقع حوالى 10.8 ملايين طن، والاستهلاك نحو 22.6 مليون طن.

المساهمون