مبيعات السيارات الأوروبية تتراجع 23.7% خلال 2020 بسبب كورونا

19 يناير 2021
الصورة
عمليات الإغلاق والقيود الأخرى كان لها تأثير غير مسبوق على مبيعات السيارات (Getty)
+ الخط -

تراجعت مبيعات السيارات الأوروبية بما يقرب من الربع العام الماضي حيث تسبب الوباء في أسوأ أزمة على الإطلاق تضرب الصناعة كثيفة رأس المال.

انخفضت تسجيلات السيارات الجديدة بنسبة 23.7٪، أو 3 ملايين سيارة، إلى 9.9 ملايين وحدة، وفقًا للأرقام الجديدة الصادرة، اليوم الثلاثاء، عن الاتحاد الأوروبي لمصنعي السيارات.

وقال الاتحاد، وفقاً لوكالة "أسوشييتدبرس"، إنّ عمليات الإغلاق والقيود الأخرى "كان لها تأثير غير مسبوق على مبيعات السيارات في جميع أنحاء أوروبا".

سجلت جميع الأسواق الرئيسية تراجعات في 2020، حيث بلغت 32.3٪ في إسبانيا و28٪ في إيطاليا و25٪ في فرنسا، وعانت ألمانيا من انخفاض بنسبة 19٪.

وقالت لجنة مصنعي السيارات الفرنسيين، في وقت سابق من الشهر الجاري، إنه تم طرح حوالى 1.65 مليون سيارة جديدة في السوق العام الماضي، مقابل 2.2 مليون عام 2019.

وقال مدير الاتصالات في اللجنة إنه حتى "خلال أزمتي التسعينات والعقد الأول من القرن الحالي، لم نتراجع عن 1,7 مليون" سيارة.

وتراجعت الحصة السوقية لشركة فولكسفاغن الألمانية في 2020 بنسبة 3٪، بينما سجلت "بي.إس.إيه. بيجو وفيات كرايسلر"، اللتان تم إطلاقهما رسميًا يوم الإثنين ككيان جديد مندمج وكذلك تويوتا مكاسب.

(أسوشييتدبرس، العربي الجديد)

المساهمون