صعود قوي لسعر النفط والبرميل يلامس 50 دولاراً بعد اتفاق "أوبك+" على رفع الإنتاج نصف مليون برميل

04 ديسمبر 2020
الصورة
صعود النفط الخام يفيد المنتجين لكنه يفاقم أعباء الدول المستوردة (Getty)
+ الخط -

غداة اتفاق "أوبك+" على زيادة الإنتاج 500 ألف برميل، قفزت أسعار النفط اليوم الجمعة نحو 2%، وهي تتجه لحصد مكاسب للأسبوع الخامس.

وفي حدود الساعة 10 بتوقيت غرينتش، أشارت بيانات شبكة "بلومبيرغ" الأميركية إلى أن سعر برميل العقود الآجلة لخام غرب تكساس الأميركي ارتفع أثناء تداولات اليوم الجمعة، بنسبة 1.86% إلى 46.49 دولاراً، بعدما ارتفع سابقاً إلى إلى 46.64 دولارا، بينما زاد سعر خام برنت بنسبة مقاربة للغاية بلغت 1.85% إلى 49.61 دولاراً، بعدما ربح نحو 1% أمس الخميس.

جاء الارتفاع ليواصل مسيرة صعودية إثر اتفاق "أوبك" وروسيا أمس الخميس، على تخفيف تخفيضات كبيرة لإنتاج النفط اعتبارا من يناير/ كانون الثاني بمقدار 500 ألف برميل يوميا، لكنهما أخفقتا في التوصل إلى تسوية بخصوص سياسة أوسع نطاقا للفترة المتبقية من السنة.

وتعني الزيادة أن منظمة البلدان المصدرة للبترول (أوبك) وروسيا، المجموعة المعروفة باسم أوبك+، تتجهان لخفض الإنتاج 7.2 ملايين برميل يوميا أو ما يعادل 7% من الطلب العالمي اعتبارا من يناير/ كانون الثاني مقارنة بالتخفيضات الحالية البالغة 7.7 ملايين برميل يوميا، وفقا لرويترز.

ومن المتوقع أن تواصل أوبك+ التخفيضات الحالية حتى مارس/ آذار على الأقل، بعد أن تخلت عن خطط لزيادة الإنتاج مليوني برميل يوميا. كما تلقت الأسعار الدعم من خطة مساعدات بقيمة 908 مليارات دولار لتخفيف تداعيات فيروس كورونا، تحظى بدعم الحزبين الجمهوري والديمقراطي في الولايات المتحدة، والتي كسبت زخما في الكونغرس الأميركي.

"غولدمان ساكس" قال، في مذكرة، إن قرار أعضاء "أوبك+" برفع الإنتاج بوتيرة بطيئة اعتبارا من الشهر المقبل ستوازنه زيادة الطلب نتيجة التوزيع المتوقع للقاحات مضادة لفيروس كورونا.

ولفت في المذكرة الصادرة بتاريخ أمس الخميس، إلى أن "أوبك+ تزيل عقبة الخروج من تخفيضاتها الحالية بطريقة منسقة، وتركيزها على كل من نمو الإنتاج والسحب من المخزونات يعزز قناعتنا بارتفاع ثابت ومستدام لأسعار النفط خلال 2021". لكنه أبقى على توقعه لسعر برنت في 12 شهرا عند 65 دولارا.

المساهمون