سيف صفوان قائماً بأعمال رئيس شركة جهينة المصرية بعد القبض على والده

03 ديسمبر 2020
الصورة
سيف الدين صفوان يتولى إدارة جهينة (موقع الشركة)
+ الخط -

وافق مجلس إدارة شركة جهينة للصناعات الغذائية، أكبر منتج للألبان والعصائر المعبّأة في مصر، على تعيين نائب رئيس الشركة سيف الدين صفوان، قائماً بأعمال رئيس مجلس الإدارة بعد القبض على والده صفوان ثابت، رئيس مجلس الإدارة.

وتأتي قرارات مجلس إدارة جهينة اليوم بعدما أعلنت الشركة أمس الأربعاء في بيان للبورصة أنه جرى "التحفظ" على صفوان ثابت، رئيس مجلس الإدارة على ذمة تحقيقات.

وأبلغ مصدران أمنيان رويترز أمس بأنه أُلقي القبض على صفوان ثابت من منزله، في وقائع وصفها أحد المصدرين بـ"المخالفات المالية". وجرى تداول سهم جهينة في بورصة مصر عند 6.55 جنيهات بارتفاع 1.55 بالمئة، بعد أن هبط أمس بنحو سبعة بالمئة بعد إعلان القبض على رئيس الشركة.

وقال مهاب الدين عجينة من بلتون المالية القابضة إن سهم "جهينة إذا استطاع تجاوز مستواه الحالي سيستهدف مستوى 7.50 جنيهات ثم ثماني جنيهات". واستبعد عجينة تضرر السهم بقوة جراء القبض على رئيس الشركة.

كانت جهينة قد قالت في بيان لبورصة مصر إنها ليست "لديها معلومات عن مضمون التحقيقات، وليست لديها أي معلومات أخرى في هذا الشأن، وأن السيد سيف الدين ثابت هو نائب رئيس مجلس الإدارة والعضو المنتدب وله كل الصلاحيات والاختصاصات اللازمة لتسيير أعمال الشركة".

كانت لجنة قضائية شكلتها الحكومة المصرية قد أصدرت قراراً في أغسطس/ آب 2015 بالتحفظ على أموال وممتلكات رئيس جهينة بسبب صلات مزعومة له بجماعة الإخوان المسلمين. 

ويعمد السيسي إلى ابتزاز رجال الأعمال الذين أثبتوا نجاحاً لافتاً في مجالاتهم، ولم يظهروا ولاءً كاملاً لنظامه، من طريق اعتقالهم لفترة من الوقت مقابل دفعهم للأموال نظير إخلاء سبيلهم، ومن بينهم ثابت، بحجة أنه حفيد المرشد العام السابق لجماعة "الإخوان" المستشار حسن الهضيبي.

وفي يناير/ كانون الثاني 2017، أصدرت محكمة جنايات القاهرة حكماً بإدراج ثابت على قوائم الإرهابيين لمدة 3 سنوات، على ذمة القضية رقم 653 لسنة 2014 (حصر أمن دولة)، بدعوى انتمائه إلى جماعة "الإخوان"، وهو ما نفاه مرات عديدة، الأمر الذي ترتب عنه إدراج اسمه على قوائم المنع من السفر وترقب الوصول، وسحب جواز السفر الخاص به، ومنع إصدار جواز سفر جديد.

وثابت من مواليد بلدة "عرب جهينة" التابعة لمركز شبين القناطر في محافظة القليوبية، وشغل العديد من المناصب خلال مسيرته الاقتصادية الحافلة، منها رئيس غرفة الصناعات الغذائية، ورئيس جمعية مستثمري أكتوبر، فضلاً عن امتلاكه العديد من المشروعات الزراعية والاستثمارية، ومنها شركة "جهينة" للصناعات الغذائية التي لا يكاد يخلو منزل مصري من منتجاتها، وشركة "6 أكتوبر للاستثمار العقاري".

دلالات

المساهمون