روسيا تعلق الرحلات الجوية مع تركيا

12 ابريل 2021
الصورة
تركيا هي الوجهة السياحية الأولى للروس (العربي الجديد)
+ الخط -

أعلنت روسيا الإثنين تعليق رحلاتها الجوية مع تركيا لمدة شهر ونصف، موضحة أن هذا القرار على صلة بتدهور الوضع الوبائي في هذا البلد.
وقالت نائبة رئيس الوزراء لشؤون الصحة تاتيانا غوليكوفا في تصريح نقله التلفزيون وفقاً لوكالة "فرانس برس" إن الرحلات الجوية مع تركيا وكذلك مع تنزانيا سيتم تعليقها "من 15 نيسان/أبريل إلى الأول من حزيران/يونيو".

وأضافت أن الوضع الوبائي "مستمر في التدهور هناك منذ الأيام العشرة الأولى في آذار/مارس"، مضيفة أن 80% من الروس الذين ثبتت إصابتهم بفيروس كورونا لدى عودتهم من دولة أجنبية منذ بداية الوباء، كانوا حينها عائدين من تركيا.

وأكد المتحدث باسم الكرملين ديمتري بيسكوف لوكالة أنباء ريا نوفوستي أن هذا القرار لا علاقة له باجتماع الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي السبت، مع الرئيس التركي رجب طيب أردوغان الذي أشار خلاله الأخير إلى معارضته ضم روسيا شبه جزيرة القرم.
وتركيا هي الوجهة السياحية الأولى للروس إذ يزورها ملايين منهم كل عام.

وأعادت موسكو فتح خطوطها الجوية مع تركيا وتنزانيا في حزيران/يونيو 2020، بعد أربعة أشهر من تعليقها وإغلاق الحدود الروسية بسبب جائحة كوفيد.

ومنذ بداية الوباء، ظلت حدود روسيا مغلقة إلى حد كبير ولكن أعيد فتحها تدريجياً أمام مواطني حوالى 20 دولة.

وأعلن وزير الصحة التركي فخر الدين قوجة، اليوم الإثنين، تسجيل بلاده 52676 إصابة جديدة بفيروس كورونا في الساعات الأربع والعشرين الماضية، بعد أن لامست أعلى مستوى إصابات على الإطلاق في مطلع الأسبوع.

وقال قوجة في مؤتمر صحافي إن 85 في المئة من الحالات الجديدة لمصابين بالسلالة المتحورة التي رُصدت للمرة الأولى في بريطانيا.

ونقلت وكالة "رويترز" عن مسؤول كبير في الحكومة التركية اليوم، قوله إن من المرجح إصدار الرئيس التركي رجب طيب أردوغان قراراً بتشديد قيود فيروس كورونا هذا الأسبوع قبل الموسم السياحي الحيوي بعد أن تخطى العدد اليومي لحالات الإصابة في البلاد 50 ألف حالة.

وعزت تركيا الزيادة الكبيرة في أعداد الإصابة إلى تراخي السكان في الالتزام بالقيود وظهور سلالات جديدة من الفيروس وأعلنت يوم 29 مارس/ آذار تطبيق العزل العام في العطلات الأسبوعية ومنع تناول الطعام في المطاعم خلال شهر رمضان الذي يبدأ غداً الثلاثاء.

لكن المسؤول أكد وجود توجه لتشديد أكبر للإجراءات بعد اجتماع للحكومة سيعقد غداً. وقال "يبدو أنه لا حل هناك غير اتخاذ إجراءات أكثر شدة".

(العربي الجديد)

المساهمون