حكومة الجزائر تنفي أي خطط لرفع أسعار الكهرباء والغاز

25 سبتمبر 2020
الصورة
يتخوف المواطنون من رفع أسعار الخدمات، ومنها الغاز والطاقة الكهربائية (فرانس برس)
+ الخط -

أكدت الحكومة الجزائرية، اليوم الجمعة، أن لا نية لها في الوقت الحالي لزيادة أسعار الكهرباء والغاز الموجهة للمواطنين.

وقال وزير الطاقة عبد المجيد عطار، خلال زيارته ولاية سكيكدة شرقي الجزائر، إنه "لا توجد أي نية لرفع سعر الكهرباء والغاز بالنسبة للمواطن واستعماله المنزلي العادي للطاقة".

وذكر عطار أنّ الخطط الحكومية تستهدف توصيل الكهرباء والغاز الطبيعي إلى مجموع سكان المناطق الريفية، وكذا مناطق الظل في الجبال والقرى النائية كأولوية استراتيجية بالنسبة إلى الحكومة، وضمان تأمين كامل المناطق بالطاقة الكهربائية والغاز، لتوفير حياة كريمة للسكان، إضافة إلى توفير الطاقة للمواطن والمستثمرين والمزارعين وأصحاب النشاطات المنتجة.

وفي سياق آخر، كشف عطار أنّ "70% من إجمالي الطاقة المنتجة في الجزائر، من كهرباء وغاز طبيعي ومواد طاقوية أخرى، توجه للاستعمالات المنزلية والاجتماعية".

 

وأشار إلى أن ذلك يفرض التفكير في خطط لتوسيع استعمالات الطاقة في القطاعات والميادين المنتجة والمولدة للثروة، رفع إنتاج الطاقة في البلاد وتسخيرها لخدمة الاستثمارات و إنعاش الحركة الاقتصادية كخيار مُلحّ واستراتيجي.

وأكد الوزير الجزائري في هذا السياق أنه "إلى جانب مواصلة التكفل بتوفير الطاقة للمواطن حيثما كان، وخاصة منها سكان مناطق الظل، بات من الضروري العمل على توفير الطاقة بالكميات والنوعية الضروريتين لمرافقة الاستثمارات الاقتصادية وإنعاشها بالميادين المنتجة والمولدة لفرص التشغيل على غرار الصناعة والزراعة وأنشطة الإنتاج والخدمات للمؤسسات الصغيرة و المتوسطة".