تراجع عجز الميزان التجاري الأردني 22.7% في 8 أشهر

26 أكتوبر 2020
الصورة
تراجعت الواردات بنسبة 15.3% خلال الأشهر الثمانية الأولى من 2020(Getty)
+ الخط -

انخفض عجز الميزان التجاري الأردني خلال الأشهر الثمانية الأولى من عام 2020 بنسبة 22.7%، مقارنة بالفترة ذاتها من عام 2019. 
وبلغت قيمة الصادرات الأردنية الكلية وفق تقرير دائرة الإحصاءات العامة الشهري، حول التجارة الخارجية، خلال الأشهر الثمانية الأولى من العام الحالي، نحو 3.6 مليارات دينار (نحو 5 مليارات دولار)، بانخفاض نسبته 5.1% مقارنة بالفترة نفسها من عام 2019.  
وبلغت قيمة الواردات 7.7 مليارات دينار بانخفاض نسبته 15.3%، مقارنة بالفترة ذاتها من عام 2019. 

وانخفضت قيمة واردات الأردن من النفط الخام ومشتقاته 50.1 في المائة وإلى 836.5 مليون دينار، مقارنة بـ1.67 مليار دينار خلال نفس الفترة من 2019. 

ووفقا لذلك، فإن العجز في الميزان التجاري بلغ حوالي 4.1 مليارات دينار، بانخفاض 22.7% مقارنة بالفترة ذاتها من عام 2019.

وبالرغم من انخفاض الصادرات الأردنية لبعض المنتجات إلى عدد من الدول، إلا أن جائحة كورونا فتحت الباب أمام تطوير الصناعة المحلية وتنويع الصادرات، حيث شهدت الصادرات الأردنية ارتفاعا ملحوظا في المنتجات والمستلزمات ذات الطلب العالمي نتيجة انتشار الوباء عالميا كمنتجات المعقمات والكمامات والقفازات وغيرها. 

وقال البنك الدولي، الإثنين الماضي، إن سرعة الانتعاش الاقتصادي في الأردن تعتمد في المدى المتوسط، إلى حد كبير، على تطور الجائحة وإنجاز الإصلاحات المحلية المنشودة". 
وأضاف التقرير أن الصدمة الاقتصادية المزدوجة الناجمة عن جائحة كورونا وانخفاض أسعار النفط، أثرت على جميع جوانب اقتصادات منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا.
وأكد البنك أن التجارة والتكامل داخل منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، ومع بقية بلدان العالم، سيشكلان عاملاً حيوياً في خفض معدلات الفقر، وتمكين الفقراء، وإحياء النمو الاقتصادي في مرحلة ما بعد كورونا.
وأعلن الأردن أنه سيتم فتح بعض المعابر الحدودية البرية للمملكة أمام حركة المسافرين ابتداءً من يوم الخميس 29 أكتوبر/تشرين الأول الجاري، ووفق بروتوكول صحي وإجراءات تتطلب التسجيل المسبق على منصة "visit Jordan" الإلكترونية.

(الدولار = 0.709 دينار أردني)

المساهمون