بتكوين تبلغ 19 ألف دولار لأول مرة في 3 سنوات

24 نوفمبر 2020
الصورة
صعود سعر بيتكوين (Getty)
+ الخط -

بلغت بتكوين 19 ألف دولار اليوم الثلاثاء للمرة الأولى في ثلاث سنوات تقريبا، وهي قريبة من بلوغ أعلى مستوياتها على الإطلاق عند ما يقل قليلاً عن 20 ألف دولار.

وزادت أكثر العملات المشفرة رواجاً في العالم حوالي 160 بالمائة هذا العام بدعم من طلب على الأصول مرتفعة المخاطر وسط إجراءات تحفيز مالي ونقدي غير مسبوقة وإقبال على الأصول التي تعتبر مقاومة للتضخم وتوقعات بأن العملات المشفرة ستحظى بقبول واسع النطاق.

وربحت بتكوين أكثر من 37 بالمائة في نوفمبر/ تشرين الثاني وحده. وتذكر هذه الطفرة برحلتها في 2017-2018، عندما ارتفعت بنسبة 1،375%  لتصل إلى 20 ألف دولار قبل أن تنخفض بنسبة 70%.

يُعزي البعض هذه الزيادة إلى زيادة قبولها في وول ستريت، بما في ذلك PayPal، التي قالت في أكتوبر/ تشرين الأول إنها ستسمح للعملاء بالوصول إلى العملات المشفرة، إضافة إلى بعض مديري الأموال البارزين، حيث يشتري المستثمر بول تودور جونز العملة كتحوط ضد التضخم المحتمل.

ولا تملك العملات الافتراضية رقماً متسلسلاً ولا تخضع لسيطرة الحكومات والبنوك المركزية كالعملات التقليدية، بل يتم التعامل بها فقط عبر شبكة الإنترنت، دون وجود فيزيائي لها.

ويقول المدافعون عن العملة المشفّرة إنّ صعودها هذه المرة سيكون مختلفاً، حيث تعود العملة الافتراضية إلى مستويات الأسعار التي شوهدت آخر مرة في أعقاب انهيار سوق العملة المشفّرة منذ ما يقرب من ثلاث سنوات.

 

ويشرح أنصار الأصول الرقمية أنّ الارتفاع الأخير ليس جنونًا آخر للمضاربة بين المستثمرين الأفراد. ويشيرون إلى تزايد الاهتمام المؤسسي، وقرار PayPal بالسماح للعملاء بالوصول إلى العملات المشفّرة واستخدام "جي بي مورغان" للعملات الرقمية. 

وقال نيك كارتر، المؤسس المشارك في شركة "كوين ميتريكس"، وفق وكالة "بلومبيرغ": "يبدو أن هذا الارتفاع مدفوع بشكل أكبر بالذين لديهم أرصدة كبيرة، وليس موجةً من مستثمري التجزئة". وشهدت العملات الرقمية ارتفاعا ملحوظا منذ بداية العام الجاري، مع تفشي فيروس كورونا وخوف المستثمرين من تداعيات الحرب التجارية بين الصين والولايات المتحدة.

وبلغ عدد العملات الرقمية في يوليو/ تموز الماضي 2322، وسجلت القيمة السوقية لأكبر 10 عملات منها 282 مليار دولار.

المساهمون