بايدن يلغي قرار ترامب: لا تخفيف للعقوبات عن الملياردير الإسرائيلي دان غيرتلر

09 مارس 2021
الصورة
الملياردير الإسرائيلي متهم بالفساد (Getty)
+ الخط -

أوقفت إدارة الرئيس الأميركي جو بايدن قرار تأجيل مؤقت للعقوبات على الملياردير الإسرائيلي دان غيرتلر، وفقاً لوزارة الخارجية، متراجعة عن قرار تم منحه في الأيام الأخيرة لإدارة دونالد ترامب، وفقاً لتقرير نشرته وكالة "بلومبيرغ" الأميركية اليوم الثلاثاء.

وفرضت الولايات المتحدة عقوبات على غيرتلر وشركاته في عام 2017 بزعم فساد صفقات التعدين والنفط في جمهورية الكونغو الديمقراطية. أصدرت وزارة الخزانة في عهد الرئيس دونالد ترامب قراراً خاصاً في يناير/كانون الثاني أعفى أنشطة أعمال غيرتلر من العقوبات حتى 31 يناير 2022.

تحت ضغط من المشرعين الديمقراطيين، تحركت وزارة الخزانة بقيادة الوزيرة جانيت يلين الآن لإلغاء هذا القرار الخاص. وهاجم المحامي آلان ديرشوفيتز، الذي يمثل غيرتلر، القرار في مقابلة هاتفية مع "بلومبيرغ"، قائلاً إنه "لم يحظ غيرتلر بفرصة لتقديم دليل على أنه كان ممتثلاً تماماً لجميع متطلبات مكتب مراقبة الأصول الأجنبية، وأنه فعل كل شيء على الإطلاق بشكل صحيح ". وكان يشير إلى مكتب مراقبة الأصول الأجنبية بوزارة الخزانة، والذي يفرض ويدير العقوبات التجارية. وأضاف ديرشوفيتز: "نحن ندرس الآن خياراتنا".

وقال نيد برايس، المتحدث باسم وزارة الخارجية، في بيان إن "الترخيص الممنوح سابقاً للسيد غيرتلر يتعارض مع مصالح السياسة الخارجية الأميركية القوية في مكافحة الفساد في جميع أنحاء العالم، بما في ذلك على وجه التحديد الجهود الأميركية لمكافحة الفساد وتعزيز الاستقرار في جمهورية الكونغو ".

في وقت معاقبة غيرتلر، اتهمته وزارة الخزانة بالعمل وسيطاً بين الشركات متعددة الجنسيات والدولة وإنشاء شركات نيابة عن الرئيس الكونغولي السابق جوزيف كابيلا، وهو ما ينفيه غيرتلر.

بدأ غيرتلر تجارة الماس في الكونغو في أواخر التسعينيات عندما كانت البلاد في خضم حرب أهلية شملت معظم وسط إفريقيا. تمتلك شركاته الآن حقوق ملكية وحصصاً في عدد من مشاريع التعدين والنفط، بما في ذلك مشاريع النحاس والكوبالت الضخمة التي تديرها شركة Glencore Plc ومجموعة Eurasian Resources Group. الكونغو هي أكبر منتج في العالم للكوبالت، وهو معدن أساسي في البطاريات التي تشغل السيارات الكهربائية.

وصف براد بروكس روبين، المستشار العام لمنظمة The Sentry، وهي منظمة في واشنطن تركز على الفساد في إفريقيا، إلغاء ترخيص Gertler بأنه "خطوة حاسمة لإدارة بايدن".

المساهمون