انتعاش ملحوظ في التجارة المصرية التركية

انتعاش ملحوظ في التجارة المصرية التركية

إسطنبول
عبد العزيز والي
31 اغسطس 2021
+ الخط -

تشهد التجارة بين مصر وتركيا انتعاشاً ملحوظاً هذه السنة، إذ حققت ارتفاعاً من مستوياتها المنخفضة خلال الأعوام الماضية، لتتجاوز 6 مليارات دولار خلال العام الجاري.

وفي تعليقات لـ"العربي الجديد "من مختصين في هذا المجال، قال ياسر خليل، صاحب شركة الاستيراد والتصدير مصرية في تركيا، إن حجم التبادل التجاري بين البلدين وصل هذا العام 2021 إلى 6.2 مليارات دولار، مرتفعاً من 4.6 مليارات دولار في العام 2019.

وأضاف خليل أنه رغم قيود فيروس كورونا، فإنه في العام 2020، وصلت قيمة الاستيراد والتصدير بين البلدين إلى 5.3 مليارات دولار، مشيراً إلى أن معدل الزيادة السنوي تراوح بين 9% و11%.

وأشار خليل إلى أن أهم المنتجات التي يجرى تصديرها من تركيا هي الأجهزة الكهربائية والسيارات والمشتقات البترولية. وذكر أن من بين العوامل التي جعلت مصر ثاني أكبر بلد عربي يصدر منتجاته إلى تركيا وثالث أكبر دولة عربية تستورد منها، سرعة الشحن، بحيث لا تتجاوز مدته 3 أيام، وكذلك تكلفة الشحن المعقولة بشكل كبير.

وذكر خليل أن كلفة شحن الحاويات حجم 20 قدم مكعبة بين الصين ومصر تصل إلى 9 آلاف دولار، بينما تصل كلفة الحاوية من الحجم نفسه إلى 2400 دولار حينما ارتفعت الأسعار، والآن يمكن أن يكون سعرها في حدود 1900 دولار.

من جانبه، قال محرم جبل، وهو تركي الجنسية وصاحب شركة استيراد وتصدير تركية، لـ"العربي الجديد "، إن هناك تبادلاً تجارياً كبيراً بين مصر وتركيا.

وأشار جبل إلى أنه يتم استيراد العديد من المنتجات من مصر، ومن أهمها القطن الذي يستخدم في تصنيع الملابس التركية، ومن المتوقع زيادة حجم الاستيراد بين البلدين في العام المقبل.

وبحسب بيانات معهد الإحصاء ووزارة التجارة التركيين، بلغت قيمة الصادرات إلى مصر 21.9 مليار دولار بين عامي 2014-2020، ووصلت الواردات من مصر إلى 12.1 مليارا في الفترة نفسها.

وأبرز المواد والمنتجات التي تصدرها تركيا إلى مصر هي المواد الكيميائية والبلاستيكية والمطاط ومنتجات النسيج والملابس الجاهزة والمنتجات الزراعية.

أما أهم ما تستورده تركيا من مصر فيتمثل في المواد البترولية والمعادن والمنسوجات والسيارات والمحركات والورق والمواد الغذائية والمواد الزراعية والذهب ومنتوجات الحلي.

ذات صلة

الصورة
تركيا والعملات الرقميه

اقتصاد

تستعد تركيا لإطلاق عملة رقمية رسمية تستند في قيمتها إلى الليرة التركية، بعد عملية احتيال ضخمة بقيمة مليارَي دولار، حيث كانت أشارت وسائل إعلام تركية إلى عملية احتيال طاولت أكثر من 400 ألف مشترك، وتتجاوز قيمتها ملياري دولار.
الصورة
الأثاث التركي يغزو العالم

اقتصاد

تشتهر تركيا بصناعة الأثاث المنزلي الذي غزت به معظم دول العالم، وتُعد إسطنبول وبورصة وأنقرة وقيصري وإزمير في صدارة الولايات الرائدة في هذا القطاع المهم.
الصورة
تركيا وصندوق النقد الدولي

اقتصاد

قدّم صندوق النقد الدولي لتركيا دعماً من العملات الأجنبية بقيمة 6.4 مليارات دولار في إطار مساعدات للدول الأعضاء المتضررة من جائحة وباء فيروس كورونا، علما أن أنقرة تمتلك حصة 1% في أصوله، الأمر الذي سيؤثر إيجابا على إجمالي احتياطيات العملة الصعبة.
الصورة
الاحتياطي التركي الأعلى في 39 شهراً

اقتصاد

سجل احتياطي النقد الأجنبي في تركيا أعلى مستوى له منذ 11 مايو/أيار 2018، حيث تجاوز إجمالي احتياطيات البنك المركزي 109 مليارات دولار، مسجلاً أعلى مستوى في 39 شهراً.

المساهمون