النفط يواصل تراجعه مع ارتفاع إصابات كورونا... و"شل" تخطط لخفض آلاف الوظائف

30 سبتمبر 2020
الصورة
مخاوف تراجع الطلب تدفع أسعار النفط للهبوط (Getty)
+ الخط -

انخفضت أسعار النفط لليوم الثاني على التوالي، اليوم الأربعاء، مواصلة تكبد خسائر كبيرة في ظل زيادة الإصابات بفيروس كورونا قبل بداية فصل الشتاء، مما أثار مخاوف من فرض مزيد من القيود على الأنشطة ما قد يقلص بدوره الطلب على الوقود، فيما أعلنت شركة "شل" النفطية خططا لخفض آلاف الوظائف.

ونزلت العقود الآجلة لخام برنت تسليم نوفمبر/ تشرين الثاني المقبل 40 سنتا ما يوازي 1% في التعاملات الصباحية، كما فقد خام غرب تكساس الوسيط الأميركي 32 سنتاً ما يوازي 0.8% إلى 38.97 دولارا.

وينتهي أجل عقد نوفمبر/ تشرين الثاني، اليوم، ويحل محله عقد ديسمبر/ كانون الأول، الذي انخفض حوالي 0.7% إلى 41.25 دولارا.

وفقد الخامان القياسيان أكثر من 3%، أمس، مع تجاوز الوفيات بفيروس كورونا المليون نسمة وزادت الإصابات لمثليها في ثلاثة أشهر.

وقال أفتار ساندو مدير السلع في مؤسسة فيليب فيوتشرز للاستثمار لوكالة رويترز "زيادة حالات كوفيد-19 مستمرة في دق ناقوس الخطر للطلب على الطاقة".

وأعلنت شركة "رويال داتش شل"، اليوم، خططا لخفض 9 آلاف وظيفة أو 10% من القوة العاملة بها، في إطار عملية إعادة تنظيم رئيسية للتحول من شركة عملاقة في قطاع النفط والغاز لأنواع طاقة منخفضة الكربون.

وقالت شل، التي بلغ عدد موظفيها 83 ألفا في نهاية 2019، إن عملية إعادة التنظيم ستقود لوفورات سنوية ما بين مليارين و2.5 مليار دولار بحلول عام 2022.

(العربي الجديد، رويترز)

المساهمون