الشركة المالكة للخطوط البريطانية تسجل خسارة 1.3 مليار يورو

22 أكتوبر 2020
الصورة
توقعات بتأثير الخسائر على التوظيف (Getty)
+ الخط -

أعلنت "آي.إيه.جي" "IAG" الإسبانية، مالكة الخطوط الجوية البريطانية (بريتيش إيروايز)، تكبد خسارة 1.3 مليار يورو في الربع الثالث من العام. جاء ذلك في ظل استمرار تضرر نشاط السفر بفعل القيود المرتبطة بفيروس كورونا، ما يجبر الشركة على مزيد من الخفض في توقعات طاقتها لما تبقى من العام.

وكشفت المجموعة، وهي المشغلة أيضاً لـ"أيبيريا" و"فيولينغ" و"إير لينغس"، نتائجها الأولية للأشهر الثلاثة التي انتهت في سبتمبر/ أيلول قبل أسبوع من الموعد المتوقع لإعلانها.

والخسائر البالغة 1.3 مليار يورو أسوأ بكثير من توقعات المحللين التي قدرت خسائر بنحو 920 مليون يورو ومقارنة بأرباح 1.4 مليار يورو في الفترة ذاتها من العام الماضي.

وقالت "آي.إيه.جي"، الخميس، إنّ طاقتها في الربع الرابع لن تتخطى 30% مقارنة بطاقتها التشغيلية في الفترة ذاتها من العام الماضي، وهو ما يقل عن توقع استرشادي سابق جرى أصلاً تخفيضه.

وتتزايد التوقعات بالقيام بالمزيد من التسريحات في الخطوط البريطانية، وأعلنت الشركة في إبريل/ نيسان أنها تخطط لتقليص عدد موظفيها بنسبة كبيرة جراء تداعيات تفشي فيروس كورونا. وذكرت مجموعة "IAG" أن التخطيط الذي يأتي ضمن إعادة هيكلة المجموعة، قد يؤدّي على الأرجح إلى الاستغناء عن 12 ألف موظف.

وأضاف البيان الذي أوردته المجموعة على موقعها الإلكتروني، أن "الشركة حققت في الربع الأول من 2019، أرباحاً قدرها 123 مليون يورو، بينما سجلت في الفترة ذاتها من 2020، خسائر قدرها 535 مليون يورو".

ولفت إلى أن ارتفاع الطلب على السفر مجدداً مثل العام الماضي، قد يستغرق بعض السنوات.

ويعمل في الشركة 45 ألف شخص، وسبق لها أن استفادت من برنامج الحكومة البريطانية لدعم الرواتب، الخاص بالشركات المتضررة من تفشي كورونا.

(رويترز، العربي الجديد)

المساهمون