التطبيع بين الإمارات والاحتلال يطاول الأمن المائي عبر اتفاقية شراكة

26 نوفمبر 2020
الصورة
استقبل ميناء "جبل علي" حاوية تضم بضائع إسرائيلية (Getty)
+ الخط -

ذكرت وكالة أنباء الإمارات، اليوم الخميس، أنّ شركة الظاهرة الزراعية ومقرها أبوظبي وقعت اتفاقية شراكة إستراتيجية في مجال الأمن المائي مع شركة "ووترجين" الإسرائيلية.

وأفادت الوكالة بأنّ الجانبين اتفقا على إنشاء مركز دائم في أبوظبي "لتصنيع وتوزيع مكائن إنتاج المياه الصالحة للشرب والري في المنطقة"، على حد قولها.

أضافت الوكالة: "تهدف الاتفاقية إلى بناء شراكة استراتيجية بين الجانبين لتوفير الماء من الهواء وإضافة مصدر متجدد للماء النقي وصالح للاستهلاك البشري والزراعي".

ومنذ اتفقت الإمارات مع الاحتلال على إقامة علاقات رسمية في أغسطس/ آب، جرى توقيع عدة اتفاقات بين شركات خاصة في مجالي التكنولوجيا والزراعة.

ووفقاً لوثيقة أصدرها مجمع أعمال حكومي، أمس الأربعاء، أوقفت الإمارات إصدار تأشيرات لمواطني 13 دولة، معظمها عربية، وهي سورية ولبنان والعراق وتونس والجزائر وليبيا واليمن والصومال، إضافة إلى إيران وتركيا وأفغانستان وكينيا وباكستان. في المقابل، أعفت الإمارات الإسرائيليين من تأشيرات السفر في قرار صدر في مطلع الشهر الحالي.

كذا، في سابقة، استقبل، أمس الأربعاء، ميناء "جبل علي" الإماراتي حاوية تضم بضائع إسرائيلية. واتضح من الصور التي نشرها يونثان جونين، مدير قسم مواقع التواصل بالعربية في وزارة الخارجية الإسرائيلية، أن الحاوية ضمت منتَجات لشركة "دافك" الإسرائيلية المتخصصة في إنتاج المواد البلاستيكية اللاصقة.

وفي تغريدة كتبها على حسابه على "تويتر"، صباح أمس، أضاف جونين أن وصول الحاوية يمثل بداية الأنشطة التجارية بين الإمارات وإسرائيل.

ويشار إلى أن أول سفينة إماراتية قد رست في ميناء حيفا قبل نحو شهر، حيث كانت تحمل "غسالات".

المساهمون