الإمارات توقف تأشيرات 13 دولة غالبيتها عربية... وترحّب بالإسرائيليين

لندن
العربي الجديد
25 نوفمبر 2020
+ الخط -

أوقفت الإمارات إصدار تأشيرات لمواطني 13 دولة، معظمها عربية، وهي سورية ولبنان والعراق وتونس والجزائر وليبيا واليمن والصومال، إضافة إلى إيران وتركيا وأفغانستان وكينيا وباكستان وفقا لوثيقة أصدرها مجمع أعمال حكومي. في المقابل، أعفت الإمارات الإسرائيليين من تأشيرات السفر في قرار صدر في مطلع الشهر الحالي.

وأشارت الوثيقة التي وُزعت على الشركات وأطلعت عليها "رويترز" إلى منشور من إدارة الهجرة بدأ العمل به يوم 18 نوفمبر/ تشرين الثاني. وقالت إن طلبات الحصول على تأشيرات عمل أو زيارة معلقة للموجودين خارج البلاد من مواطني 13 دولة توقفت. ولم يتضح ما إذا كان هناك أي استثناءات للحظر.

وقال مصدر مطلع على الأمر لـ"رويترز" إن الإمارات أوقفت مؤقتا إصدار تأشيرات دخول لمواطني عدة دول  لاعتبارات أمنية. ولم يوضح المصدر ما هي هذه الاعتبارات الأمنية لكنه قال إن الحظر لفترة محدودة.

وقالت وزارة الخارجية الباكستانية الأسبوع الماضي إن الإمارات أوقفت منح تأشيرات جديدة لمواطنيها ومواطني عدة دول أخرى. وأضافت أنها تطلب معلومات من الإمارات عن أسباب تعليق التأشيرات وأنها تعتقد أن الأمر متعلق بتفشي جائحة كورونا.

وقالت الوزارة والمصدر إن حاملي التأشيرات السارية لن يتضرروا من القيود الجديدة ويمكنهم دخول الإمارات.

وصادق مجلس الوزراء الإماراتي، في الأول من نوفمبر/ تشرين الثاني الحالي، على اتفاقية مع الاحتلال بشأن الإعفاء المتبادل لمواطني الطرفين من متطلبات تأشيرة الدخول.

وأفادت وكالة أنباء الإمارات الرسمية (وام)، بأن مجلس الوزراء صادق خلال اجتماع له، برئاسة محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس البلاد، على 7 اتفاقيات لتعزيز التعاون الدولي.

وأوضحت الوكالة، أن الاتفاقيات التي صادق عليها المجلس، شملت اتفاقية بين حكومتي الإمارات وإسرائيل بشأن الإعفاء المتبادل لمواطني البلدين من متطلبات تأشيرة الدخول.

ومنذ إعلان تطبيع العلاقات بين إسرائيل والإمارات قبل نحو شهر ونصف شهر، تم توقيع عشرات الاتفاقيات بين شركات من الجانبين.

ووقعت الإمارات والبحرين في 15 سبتمبر/ أيلول الماضي، اتفاقيتي تطبيع كامل للعلاقات مع إسرائيل، في خطوة اعتبرها الفلسطينيون، بإجماع كافة الفصائل والقيادة، "طعنة في الظهر وخيانة للقضية الفلسطينية".

ذات صلة

الصورة
الفلسطيني خالد دراغمة بوجه الاستيطان (العربي الجديد)

مجتمع

بموقدٍ صغير فيه بعض الحطب والنار، وبكأسٍ من الشاي، شربناها في الظلمة، استقبَلَنا الفلسطيني خالد دراغمة، داخل منزله المعروف بخان اللبن التاريخي. سبب الظلمة يعود إلى عمليّة هدم نفذتها قوات الاحتلال الإسرائيلي لمسكنٍ صغير رمّمه لابنه
الصورة

مجتمع

من طبريا في فلسطين خرج والد أم نضال طفلاً مهجراً على يد الاحتلال الإسرائيلي عام 1948، لكن ابنته، التي ولدت وعاشت حياتها في مخيم اليرموك جنوبي دمشق، كانت على موعد تهجير آخر، ربما يكون أكثر قسوة، متزامناً مع تقدمها في العمر، وحمل لها كثيراً من الهموم.
الصورة

سياسة

تطرح أسئلة حول المدى الذي يمكن أن يصل إليه التطبيع بين المغرب وإسرائيل، إذ يرى متابعون أنه سيكون اتفاقاً مستقلاً عن النسخات الأخرى من التطبيع، لعوامل داخلية وخارجية.
الصورة
لويزة حنون (العربي الجديد)

اقتصاد

حذرت الأمينة العامة لحزب العمال لويزة حنون، الحكومة الجزائرية من منح الإمارات فرصة امتلاك شركة جديدة للنقل الجوي الداخلي في البلاد، تعتزم الحكومة إنشاءها قريباً.

المساهمون