الأمن المصري يعتقل مالك محلات أولاد رجب بتهمة تمويل "الإخوان"

12 ديسمبر 2020
الصورة
لا تتضمن القضية أية أدلة مادية، وتقتصر الاتهامات على تحريات الأمن الوطني (تويتر)
+ الخط -

ألقت الأجهزة الأمنية المصرية القبض على رجل الأعمال، محمد رجب، مالك سلسلة متاجر "أولاد رجب" المنتشرة في كافة ربوع مصر، بعد توجيه اتهامات له بالانضمام إلى "جماعة الإخوان المسلمين" وتمويلها.

وقالت مصادر خاصة، لـ"العربي الجديد"، إنه ضُم اسم رجب إلى كل من صفوان ثابت، رئيس مجلس إدارة "شركة جهينة" لمنتجات الألبان، وخالد الأزهري وزير القوى العاملة خلال فترة حكم الرئيس المنتخب، الراحل محمد مرسي، ورجب السويركي صاحب سلسلة محلات "التوحيد والنور" الشهيرة، في قضية مزعومة، متعلقة بتمويل "جماعة الإخوان المسلمين". وهي القضية التي لا تتضمن أية أدلة مادية، بينما اقتصرت الاتهامات فقط على تحريات الأمن الوطني.

سوشيال ميديا
التحديثات الحية

وكانت "شركة جهينة" أكدت، في بيان سابق لها، أنه تم احتجاز رئيس مجلس إدارتها على ذمة التحقيقات، مشيرة إلى أنها ليست لديها معلومات عن مضمون التحقيقات، وليست لديها أية معلومات أخرى في هذا الشأن.

يذكر أنه في أغسطس/آب 2015، أصدرت لجنة قضائية مشكلة من وزارة العدل قراراً بالتحفظ على أموال رئيس "شركة جهينة" وممتلكاته، بادعاء صلاته بجماعة الإخوان.

المساهمون