نتائج البحث: سليم بركات

سليم بركات: نحن بشر المعضلات (2/2) حوارات
|

ليس سهلاً اقتناص ظرف مناسب في إقناع سليم بركات، وهو في عزلةٍ تامة، رافضاً أية لقاءات صحافية، أو متلفزة. والأصعب أن يكون سليم صديقاً قريباً وأديباً، وينبغي لمحاورته صياغة أسئلة منتقاة باعتناء ودراية. هنا الجزء الثاني والأخير من الحوار.

سليم بركات:سأكون كمن أضاع ذاكرته إن أوقفتُ الكتابة حوارات
|

صعب جداً إجراء حوار مع شاعر وروائي مثل سليم بركات. فليس من السهل اقتناص ظرف مناسب في إقناع سليم وهو في عزلةٍ تامة رافضاً أية لقاءات صحافية أو متلفزة. لكن الأصعب في ذلك حين يكون سليم صديقاً قريباً وأديباً.

مغانمُ الرياضيين والتعاليمُ كما التزموها شعر
|

صدر حديثاً للشاعر والروائي سليم بركات كتاب شعري جديد بعنوان "مغانمُ الرياضيين والتعاليمُ كما التزموها". وهو عبارة عن موضوع واحد يشمل أنواعاً عدَّة من الرياضة موزعة على أحد عشر باباً. هنا بعض المختارات من الكتاب.

"تنْبيْهُ الحيوانِ إلى أنسابِهِ": الغناء الخافت كعبور الذئب عروض
|

مع صدور كل كتاب جديد، شِعراً كانَ أم روايةً، يُثيرُ الشاعر والروائي سليم بركات جُملةً من الأسئلة، تتعلّقُ بماهيّة الكتابة وخصوصيّة نصّه التجريدي البحت، حيثُ يبدو جليّاً عراكه الأبديّ مع اللغةِ.

"الهلال الخصيب": حيرة الانتماء ونوستالجيا المُهاجر عروض
|

ليست فصول كتاب "الهلال الخصيب في الذاكرة وفي النسيان" بحوثاً ودراسات محكّمة، بل مقالات ممتعة من "حواضر الذهن والبيت"، ومراجعها هي "صحاحير" الكتب التي قرأها الكاتب. إنها حكايات الذاكرة السارية على ألسنة الناس، والمستلة من بطون الكتب.

سوق الأدب العربيّ بالغرب: ظروف نقل أدبنا للفرنسيّة (4) هنا/الآن
|

على مدى عشرين عاماً كاملة، حفر المترجم اللبناني الدّؤوب أنطوان جوكي اسمه كأحد أبرز مترجمي الأدب العربي الحديث إلى اللغة الفرنسيّة، عبر وضعه ما يربو على الأربعين ترجمة لأعمال كُتَّاب وشعراء عرب كبار.

سليم بركات في الحيِّ اليهودي عروض
|

صدرت حديثاً عن "المؤسسة العربية للدراسات والنشر" رواية جديدة للشاعر والروائي سليم بركات بعنوان "ماذا عن السيدة اليهودية راحيل؟"، فيها بانوراما شاسعة عن الوضع السوري إثر هزيمة 1967، وعن الاستبداد البوليسي آنذاك الذي لم يتغير أبداً فيما بعد.

"نحنُ": قَتْلى... أم قَتَلة؟ آراء
|

ما شهدناه منذ أكثر من عقد حتّى الآن، منفجراً بعد أن كان في حالة كمون متململ، مشعلاً الحرائق في خرائطنا العربية، محطماً كثيراً من البنى القِيَميّة ومُفَسِّخاً لأنسجة مجتمعاتنا، لا بدّ وأن يحيلنا إلى مبتدأ سؤال الهُوية.

جميل داري: الشعر يبقى أحد أهم أعمدة الفن حوارات
|

تنتمي قصيدة الشاعر الكُردي السوري جميل داري، المولود في مدينة عامودا، إلى جغرافية الشِعر العمودي والتفعيلي منذ بداياته، وإلى جيل الثمانينيّات. لم يشأ داري أن يمتطي موجة الحداثة دفعة واحدة، كما فعل معظم مجايليه، بل ظل متمسكاً بقواعد الشعر الموزونة.

بانكسي.. ساحر الفضاء العمومي تشكيل
|

بانكسي فنان جرافيتي إنكليزي مجهول الهوية، لا أحد رآه أو شاهد صورته يوماً في الصحف أو المجلات أو على شبكات التواصل الاجتماعي، يعرف اليوم بشكل خطأ ربما باسم "روبرت بانكس" المولود سنة 1974 بإحدى البلدات الإنكليزية القريبة من مدينة بريستول.

الدخول

أو

سجل عن طريق

أو

هل نسيت كلمة المرور؟

أدخل عنوان بريدك الإلكتروني المستخدم للتسجيل معنا و سنقوم بإرسال بريد إلكتروني يحتوي على رابط لإعادة ضبط كلمة المرور.

شكرا

الرجاء مراجعة بريدك الالكتروني. تمّ إرسال بريد إلكتروني يوضّح الخطوات اللّازمة لإنشاء كلمة المرور الجديدة.