}

ندوة عن المتخيل والمرجعي في مدونة عدن السردية

23 يونيو 2019
يستعد نادي السرد في عدن لإقامة ندوة بحثية ونقدية تحت عنوان "عدن بين المتخيل والمرجعي.. كتابة المدينة في المدونة السردية"، احتفاء بمرور أربع سنوات على تأسيس هذا النادي في 25 أكتوبر 2015.
وقال الناقد والأكاديمي عبدالحكيم باقيس، رئيس نادي السرد في عدن، لـ"ضفة ثالثة"، إن الندوة المزمع إقامتها يوم 25 أكتوبر القادم، تأتي تأكيداً على أن عدن مدينة للرواية والفن والثقافة والإبداع على الرغم من التداعيات الراهنة وحالة الشتات الثقافي التي أفرزتها الحرب الدائرة حاليا في البلاد. وأشار إلى أن "نادي السرد بوصفه كيانا أدبيا مستقلا، يسعى لإحياء ندوة مهمة ونوعية تسبر أغوار المتخيل والمرجعي في منجز الكتابة السردية التي شهدتها عدن، وذلك تتويجا لـ15 فعالية أدبية وثقافية أقامها النادي بجهود ذاتية على امتداد أربع سنوات حتى الآن".
ونوه باقيس إلى أن "عدن مدينة تسكنها قيم المحبة والتعايش، ضاربة في التاريخ، مؤثرة في أهم التحولات الثقافية، حالة مدينية فريدة لحداثة مؤجلة، مدينة راوية ومروية، ملهمة الشعراء وخيالات الكتاب، وتأسيسا على ذلك، فقد أعلن نادي السرد في المدينة دعوته الباحثين والنقاد للمشاركة، وتقديم أوراقهم النقدية في موضوع الندوة، والذي يتمحور حول ’التمثيلات السردية لمدينة عدن في الرواية والقصة القصيرة والمدونات السردية اﻷخرى الحديثة أو القديمة’".
وكشف رئيس نادي السرد في عدن عن تكريم شخصية أدبية ثقافية يمنية كبيرة أسهمت في إثراء المشهد السردي المحلي، ذلك على هامش الندوة، مبينا أن نهاية سبتمبر 2019 ستكون موعدا أخيرا لتسلم الأوراق النقدية والبحوث العلمية من الباحثين والنقاد الذين تم قبول مشاركاتهم تمهيدا للشروع في طباعة الكتاب التوثيقي للندوة.

الدخول

أو

سجل عن طريق

أو

هل نسيت كلمة المرور؟

أدخل عنوان بريدك الإلكتروني المستخدم للتسجيل معنا و سنقوم بإرسال بريد إلكتروني يحتوي على رابط لإعادة ضبط كلمة المرور.

شكرا

الرجاء مراجعة بريدك الالكتروني. تمّ إرسال بريد إلكتروني يوضّح الخطوات اللّازمة لإنشاء كلمة المرور الجديدة.