}

فوز روايتين بجائزة الرواية البوليسية بالمغرب

6 أكتوبر 2019
أجندة فوز روايتين بجائزة الرواية البوليسية بالمغرب
ميلودي الحمدوشي رائد الرواية البوليسية بالمغرب

وضعت إدارة الأمن الوطني بالمغرب مشروعاً أدبياً يهمّ رجال الأمن التابعين لمصالحها، والذين يمارسون كتابة الرواية والشعر، من أجل تشجيع مواهبهم وتحفيزهم على الإبداع. ولهذا الغرض نظمت جائزتين في جنسي الشعر والرواية، وأوكلت أمر فحص الأعمال المرشحة للجنتين ضمتا متخصصين في هذين الجنسين الأدبيين.
وقرّرت لجنة التحكيم منح "جائزة ميلودي حمدوشي"، في صنف الرواية البوليسية، لرواية "أشجار بلا جذور" لحسن باكور، ورواية "شيطان الخليج" لتوفيق الزويتني.
وضمّت لجنة التحكيم كلا من الأساتذة ميلودي الحمدوشي (مسؤول أمني وأستاذ جامعي، ورائد الرواية البوليسية بالمغرب، توفي الشهر الفائت)، وحسن بحراوي (ناقد أدبي ومترجم وأستاذ جامعي)، ومحمود عبد الغني (روائي ومترجم وأستاذ جامعي).
وبرّرت اللجنة منحها لهذين العملين بكونهما يتوفران على قوة لغوية ظاهرة، وذكاء في فكرة السرد، وسلاسة التعبير، وحبكة في تطور الأحداث، ونفس روائي.
ورأت اللجنة في الروايتين الفائزتين قوة في تمثيل الرواية البوليسية بالمغرب، وامتلاك مؤلفيها على موهبة سردية قوية تعد بولادة باكورتين في حقل الرواية البوليسية ستشكلان، إضافة إلى باقي الأعمال المقدمة، استمراراً للسرد البوليسي بالمغرب المتمثل في رائده العظيم المرحوم الأستاذ ميلودي الحمدوشي. وستمنح الجائزة في حفل خاص يقام بمدينة طنجة اليوم الأحد 6 أكتوبر الجاري.

الدخول

أو

سجل عن طريق

أو

هل نسيت كلمة المرور؟

أدخل عنوان بريدك الإلكتروني المستخدم للتسجيل معنا و سنقوم بإرسال بريد إلكتروني يحتوي على رابط لإعادة ضبط كلمة المرور.

شكرا

الرجاء مراجعة بريدك الالكتروني. تمّ إرسال بريد إلكتروني يوضّح الخطوات اللّازمة لإنشاء كلمة المرور الجديدة.